آثار تعذيب واضحة في الرأس

تشييع الطالب الشهيد عبدالرحمن الصادق إلى مقابر الدخينات

الطالب الشهيد
  • 28 ديسمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

يوارى الثرى الآن بعد صلاة العصر (28 ديسمبر 2018م) جثمان الشهيد عبدالرحمن الصادق محمد الأمين سمل بمقابر الدخينات، الذي استشهد صباح اليوم من جراء تعذيب الأمن، واضطرت الأسرة المكلومة استلام الجثمان من المشرحة بعد رفض الطبيب المختص منحهم التقرير الطبي، وقال: “سبب الوفاة بتعرفو النيابة بس”.

وكان الطالب قد توفى صباح اليوم (28 ديسمبر 2018م)، وهو من أبناء الكلاكلة شرق، وأحد طلاب جامعة الخرطوم الذين في قبضة الأمن.

وقد اتصل الأمن على أهله، وأبلغهم أن ابنهم مات غرقاً، وكان والده والده الصادق محمد الأمين قد رفض استلام جثمان ابنه الا بعد التشريح، إذ  وجدت آثار ضرب كثيرة في الرأس، ويرجح أنه تعرض لتعذيب شديد، مما أدى إلى استشهاده.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*