اكد استمرار المواكب حتى إسقاط النظام

تجمع قرى المحس: موكب أرض الحضارات من أجل تشييع النظام إلى مزبلة التاريخ

  • 18 يناير 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أصدر تجمع قري المحس بياناً عنونته إلى “جماهير الشعب السوداني الكريم أهلنا الكرام في أرض الحضارات”، وقال: “نخاطبكم اليوم ونحن علي اعتاب فجر جديد تهل علينا نسائمه ممهورة بدماء شهدائنا بعد ان سطر أبناء هذا الشعب الأبي ملاحم بطولية في وجه هذا النظام الباطش الذي جثم علي صدورونا لثلاثة عقود”.

وذكر البيان أن “منطقتنا النوبية خاضت سلسلة من المعارك ضد هذا النظام الغاشم حيث ظللنا منذ استيلاء الإسلاميين علي السلطة في صراع محموم من اجل البقاء، وتوجنا نضالاتنا بملحمة كدنتكار التي استشهد فيها أربعة من خيرة شبابنا برصاصات مليشيات النظام”.

وأوضح البيان  “ستخرج جماهير ارضنا الكريمة غدا (الجمعة 18 يناير 2019م) من اجل ان نعبر عن شعار ظللنا نردده منذ بدايات هذا العهد، حيث رفعنا شعارات اسقاط النظام منذ تسعينيات القرن الماضي”.

وأكد البيان “سنخرج من اجل هدف واحد هو اسقاط هذا النظام وتشييعه الي مزبلة التاريخ”، ذاكراً أن “إسقاط هذا النظام يعني :⁦⁦⁦
🔹القصاص لشهداء كدنتكار وكل شهداء الأرض السودانية بكل اقاليمها وتقديم من ارتكبوا هذه الجرائم للعدالة⁦ .⁦
🔹الخلاص من شبح الإغراق
🔹تتويج نضالاتنا من اجل إيقاف مصانع الموت وتلويث البيئة بالزئبق والسيانيد
🔹إيقاف نهب ثرواتنا وتدمير تاريخنا ومواقعنا الاثرية
🔹إستعادة ثرواتنا القومية والشروع في تنمية المنطقة والوطن بصورة مستدامة وإيقاف حرائق النخيل.
🔹ايقاف الاستعلاء الثقافي واحترام التعدد الاثني واللغوي .
🔹أن تنعم بالأمن والسلام والحرية في وطن يسع الجميع”.

وختم تجمع قرى المحس بيانه بالقول: “سنخرج شاهرين هتافنا لتشييع عهد هذا الطاغوت الي مثواه الأخير وستتوالي مواكبنا لتمتد الي كافة انحاء المنطقة النوبية في تلاحم مع جماهير الشعب السوداني الابي”.

وحدد تجمع قرى المحس قرية فريق منطلقاً لموكبه، الذي يسيره عقب صلاة الجمعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*