القنصل السابق لدى بلجيكا يعود إلى السودان بعد إنهاء احتجازه

  • 30 مايو 2017
  • لا توجد تعليقات

عواصم- التحرير:

علمت ” التحرير” أن القنصل السوداني  السابق لدى بلجيكا شمس الدين محمد عبد الرحمن كرار عاد إلى الخرطوم اليوم بعد فترة احتجاز في بلجيكا، وأكدت مصادر الأسرة أن العودة تمت بتنسيق بين القنصل السابق والسلطات البلجيكية التي أنهت احتجازه، وكانت احتجزته بطلب من السفارة السودانية وفقاً لمصادر الأسرة.

وتوجهت أسرة القنصل السابق بالشكر إلى ” التحرير” التي أثارت قضية احتجازه، ونشرت مناشدة أسرته لوزير الخارجية السوداني والسلطات البلجيكية.

وكانت أسرة القنصل السوداني السابق لدى بلجيكا دعت في تصريح لـ” التحرير”  وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور ، “إلى التدخل العاجل  لحل مشكلة ابنهم حلاً عادلاً”، وكان والده اللواء المتقاعد محمد كرار قال  لـ” التحرير” في اتصال هاتفي: ” أناشد وزير الخارجية السوداني التدخل لإنصاف ابني ، من خلال إجراء تحقيق عادل ومنصف بشأن قضيته التي تفاقمت في الفترة الأخيرة”.

وأشار إلى مشادة حدثت بين ابنه وأسرة السفارة السودانية في بلجيكا (على رأسها السفير  دكتور مطرف صديق) أدت إلى تدخل الشرطة البلجيكية، كما دعت أسرة القنصل السوداني السابق في بلجيكا السلطات البلجيكية إلى “المحافظة على حقوق ابنهم، وعدم إعادته الى السودان؛ كي لا يتعرض لمشكلات “.

ولفتت الى أن ابنهم كان يعمل قنصلاً في السفارة السودانية في بلجيكا نحو ثلاث سنوات.

 

Online Drugstore,cialis 5mg buy,Free shipping,buy clomid,Discount 10%cialis black order

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*