اللجنة النسائية تتعهد لشهداء كدنتكار بالثأر لهم

متضررو مصانع السيانيد بالشمالية يمنعون أبناءهم من الذهاب إلى المدارس

صورة أرشيفية
  • 03 يوليو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

قرر مجلس آباء خمس قرى من القرى الست المكونة للجنة السداسية لحماية البيئة في منطقة السكوت بالشمالية منع أبنائهم من الذهاب إلى المدارس، وقال المجلس الذي يضم قرى صوادرة وإرو واُشتمو وكويكة وعبود في بيان الأحد (3 يوليو 2017م) “أن أبناءهم لن يذهبوا إلى المدارس، حتى يتم إصدار قرار من السلطات المعنية بإيقاف مصنع الشركة الدولية التعدين في صوادرة، وترحيله”.

وأشار البيان إلى “أن المنطقة ظلت عاماً كاملاً تقاوم شركات الموت في صوادرة من أجل سلامة البيئة النقية المتوارثة من الأجداد”، محملاً السلطات مسؤولية عدم الاستجابة. وأضاف البيان أن المواطنين قرروا بالإجماع عدم السماح لأبنائهم الذهاب إلى المدارس؛ لحين صدور قرار بإغلاق المصانع، في وقت تم فيه تنفيذ عدة وقفات احتجاجية.

وتعهدت اللجنة النسائية لمناهضة السدود ومخاطر التعدين وإنقاذ النوبة لشهداء كدنتكار “بعدم الانكسار والانحناء” ما دمن على قيد الحياة، وأقسمن على “الثأر لهم، واللحاق بابنائهن في الجنان”.

وقالت اللجنة في بيان أصدرته بمناسبة التأبين العاشر لشهداء كدنتكار الذي أقيم عصر السبت (1 يوليو) بنادي شياخة برجة إنهن “لم يستطعن اللحاق بفعاليات المهرجان لانشغالهن بإجراءات الجمعية العمومية للجنة، وتزامن التأبين مع إجازة العيد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*