بسبب قضايا الشحن والتفريغ

خلافات طاحنة  داخل الحزب الحاكم بمحلية سواكن

  • 06 يوليو 2017
  • لا توجد تعليقات

بورتسودان : التحرير

كشفت مصادر موثوقة لـ (التحرير) وجود خلافات طاحنة داخل قيادة حزب المؤتمر الوطني( الحاكم) بولاية البحرالأحمر على خلفية قضية الشحن والتفريغ وسعى حكومة الولاية لإنشاء شركات خاصة بدلاً عن عمال الشحن.

وأصدرت عدد من قيادات حزب المؤتمر الوطني بالمحلية بياناً أعلنوا فيه تضامنهم مع قضايا عمال الشحن والتفريغ بقيادة رئيس الجمعية حامد محمد آدم  ورفضهم قرار حكومة الولاية الخاص بإنشاء شركات خاصة تعمل محل العمال بالموانئ، وناشد البيان مجلس تشريعي الولاية التدخل لما سماه  وقف العبث بمقدرات العمال ، وحذر من سلب حقوقهم.

من جهته إستنكر معتمد محلية سواكن رئيس” المؤتمر الوطني” بالمحلية خالد سعدان في بيان آخر ممهور بتوقيعه بيان قيادات حزبه ، وقال إن الهدف من بيان دعم موقف قضايا الشحن والتفريغ زرع الفتنه والبلبله داخل الحزب .

وأكد المعتمد في حديثه لـ (التحرير) إنهم اتخذوا إجراءات قانونية ضد الذين أصدروا البيان ونفى صلتهم بحزبه كما نفى وجود خلافات بالحزب في المحلية .

وكانت حكومة ولاية البحرالأحمر أصدرت قراراً بإنشاء شركات خاصة للخدمة داخل الموانئ بدلاً عن العمال، وهو ما عدته الجمعية تشريدا للعمال

التعليقات مغلقة.