وزير الاوقاف يفتتح معسكر مشترك للائمة السودانيين والمصريين بالاسكندرية

  • 24 ديسمبر 2020
  • لا توجد تعليقات

الاسكندرية : التحرير


أكد وزير الأوقاف السوداني، نصر الدين مفرح، على أن التجربة المصرية في مجال التسامح الديني تجربة عظيمة ومتفردة، وجديرة أن تعمم في العالم كله لإرساء وترسيخ أسس التسامح الديني والسلام العالمي.
 
وأضاف خلال افتتاحه اليوم الخميس ( 24 ديسمبر 2020)، المعسكر التثقيفي المشترك للأئمة المصريين والسودانيين بالإسكندرية، وذلك بمعسكر أبي بكر الصديق، أن جاء ذلك بعد ما لمسه خلال زيارة مجمع الأديان بصحبة معالي الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصرى.
 
ومن جانبها، أكدت الدكتورة إيمان الشماع عميدة كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بالأزهر الشريف بالإسكندرية أن اللغة هي أحد أهم مكونات الإمام والخطيب ، وأن فهم أسرار اللغة يسهم في رقة طبع صاحبه ، كما أنه لا غنى للخطيب عن ملكة اللغة والأدب ، وأن اللغة هي مفتاح فهم أسرار القرآن الكريم.
 
وكان قد افتتح الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، ونظيره السوداني الشيخ نصر الدين مفرح، وزير الشئون الدينية والأوقاف السودانى، اليوم الخميس، المعسكر التثقيفي المشترك للأئمة المصريين والسودانيين بالإسكندرية، وذلك بمعسكر أبي بكر الصديق التابع لوزارة الأوقاف المصرية بمدينة الإسكندرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*