وترجل فارس آخر. … وداعاً كابتن كابو

  • 01 يناير 2021
  • لا توجد تعليقات

التحرير :محمد اسماعيل



توفى صباح اليوم الجمعة الممثل المسرحى عبد الحكيم الطاهر المعروف بشخصية كابتن كابو . عمل الراحل على تطوير الدراما السودانية من خلال مشاركته فى سلسلة من أعماله درامية مسرحية وإذاعية وتلفزيونية..
الراحل من مواليد قرية العفاض بالولاية الشمالية عام 1949 بدأ حياته عاملا بسيطا فى احدى المصانع وبترت اصابع يده اليسرى اثناء العمل. تخرج من معهد الموسيقى والمسرح.جامعة السودان الآن. فى العام1982 ونال درجة الماجستير فى الفنون من جامعة القاهرة الأم. والدكتورة من جامعة السودان عام2008..

ادواره:
كابتن كابو فى مسرحية نقابة المنتحرين . والعمده سالم فى مسلسل خاصه جدا . والريس فى مسلسل سكة الخطر .. والشاويش حميدة فى مسلسل دكين..

والجدير بالذكر ان الراحل هو رائد فكرة مسرح الصم فى السودان..

تشكلت علاقته بفن التمثيل منذ الطفولة حيث كان يقوم بتقليد الناس على مستوى الاسرة والحى وبعدها كان يقلد الاخرون وايضا كان يقلد شخصيات مختلفة .. انضم الى مركز شباب بحرى وبدأ يمثل ادوار ذات طابع جماهيرى .. ظهر صوته لاول مرة من خلال مسلسلات اذاعية .. أنا السبب.. وقمر الزمان .. والبعد الثالث..كانت اولى أعماله. وعن أول عمل مسرحى كانت مسرحية أنا السبب الكاتب حسن أمين اخرجها عبد الحفيظ محمد احمد كان ذلك فى العام 1981. وفى المجال الدراما تعتبر حكايات قمر الزمان للكاتب السر قدور واخراج الراحل عماد الدين ابراهيم 1980
ظهر الراحل فى الدراما التلفزيونية من خلال البعد الثالث من تاليف الراحل محمد رضا حسين واخراج عوض محمد على كان ذلك عام 1983.

لاراحل راى واضح حول الفرق الفكاهية يرى ان غياب المواسم المسرحية وضعف الإنتاجية المسرحى ساهم فى ظهور فقاعة الفرق الفكاهية التى تقدم فنا ومتعه انية .. وحول جدلية التمثيل بين الاحترافية والهواية يرى ان هناك ارتباط وثيق بين الهواية والاحتراف لأن الممثل حسب قوله يبدا هاوى بالفطرة ويحتك بالمحترفين حتى ستوى على نار هادئة من الاحتكاك.. ذكر انه يجد نفسه على خشبة المسرح .. وقال حينما تمثل على خشبة المسرح أشاهد اداءك فى عيون الجمهور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*