إبراهيم محمود: سلوك الطلاب لا يقبله أحد

الحزب الحاكم برئاسة البشير يرفض تحويل الجامعات إلى “ساحات تدمير وقتل”

ابراهيم محمود
  • 27 يوليو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير

قلل حزب المؤتمر الوطني (الحزب الحاكم في السودان) من مطالبات طلاب دارفور الذين تركوا الدراسة بجامعة بخت الرضا بالدويم  في ولاية النيل الأبيض، إحتجاجاً على فصل 14  طالباً من الجامعة.

وقال نائب رئيس “الوطني” إبراهيم محمود في تصريحات صحافية إن المكتب القيادي لحزبه شدد في اجتماعه الذي عقده مساء (الأربعاء26 يوليو) برئاسة رئيس الحزب عمر البشير، شدد على ضرورة تطبيق القانون ولوائح الجامعة التي تم بموجبها الفصل النهائي للمتورطين في الأحداث التي كانت قد شهدتها الجامعة.

وقال محمود إنه  “لا يمكن أن يستمر طلاب يسعون لتدمير مؤسساتهم، التي صرف عليها الشعب السوداني” ، وأضاف إن “السلوك الذي اتبعه الطلاب في حرق الجامعة لا يقبله أحد” ، وأعلن رفض المكتب القيادي لـ”المؤتمر الوطني” أن تتحول الجامعات إلى ساحات للتدمير والحرق والقتل” مشيراً إلى “أن كل القوى السياسية أعلنت رفضها وإدانتها”  لذلك – بحسب قوله -.

 

التعليقات مغلقة.