أمهلوه 48 ساعة لتلبية مطالبهم

مذكرة من”نواب الحوار” للبرلمان احتجاجاً على التهميش و حجب الرأي المُعارض

إبراهيم أحمد عمر
  • 03 أغسطس 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

سلًم نواب “الحوار الوطني” بالبرلمان مذكرة لرئيس البرلمان إبراهيم أحمد عمر يحتجون فيها على تهميشهم، وعدم استيعابهم في اللجان داخل المجلس، وغياب العدالة في توزيع الفرص داخل الجلسات، وتجاهل دعواتهم للقضايا الطارئة. وقال النواب: “إن رئيس البرلمان يتعمد حجب الرأي المعارض داخل قبة البرلمان”، وأمهلوه 48 ساعة لتلبية مطالبهم.

وقال النائب حسن عثمان رزق في تصريحات للصحافيين بالبرلمان عقب تسليم المذكرة (الأربعاء 2 أغسطس2017م): “إن البرلمان لن يجد طريقاً غير الاستجابة إلى مطالبهم”، مشيراً إلى أن اللائحة تقتضي أن يُنظًم النواب، ويوزعوا على اللجان الدائمة، وأضاف “استغرب لمناقشة اللجان، واجازة قضايا عدة، وهي في الأصل محلولة أي في حكم العدم “، وسخر رزق من عطلة البرلمان الطويلة، وشبهها بعطلة المدارس. ورأى أن “هذا لا يجوز في بلد تموج بمشكلات ومعضلات تقتضي أن يكون البرلمان صاحياً، ويبدي رأيه في القضايا المحلية والدولية”.

وفي هذا السياق كشف النائب فتح الرحمن فضيل عن تأييد 25 عضواً للمذكرة، لكنها “تمثل 55 عضواً لوحدة القضية، وشكا من إهمال طلباتهم بالانضمام إلى اللجان، علاوة على تغيبهم عن قضايا مهمة ناقشها البرلمان، مثل الحج، والتعليم، وتأجيل رفع العقوبات الأميركية، وقضية مكتب رئيس الجمهورية؛  لافتاً إلى أنهم سمعوا بمناقشة هذه القضايا من وسائل الإعلام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*