شدد على أن ما أوردته “يجافي الواقع والحقيقة”

“الأمة “يرد على “الإخبارية”: نحن ضحايا “الإخوان” وموقفنا يدعو لتجاوز الأزمة الخليجية بدون استقطاب

  • 05 أغسطس 2017
  • لا توجد تعليقات

أمدرمان- التحرير:

أصدر حزب ” الأمة القومي” بيانا توضيحياً اليوم، رداً على ما أوردته” الإخبارية ” السعودية، وفيما قال  الحزب إن “رئيس الحزب الإمام الصادق المهدي وحزبه ليسا إخوانيين” شدد على أنهما “من ضحايا جماعة الإخوان”، وقال التوضيح  الذي أصدره مدير مكتب رئيس الحزب إبراهيم علي إبراهيم: “إن الإمام يدعو إلى تجاوز الأزمة الخليجية في اطار الأسرة العربية، وبعيداً عن المواجهة والتدويل، وله أطروحة أعلنت، وأخرى ستطرح قريباً تؤكد معاني الإصلاح ،بعيداً عن معاني الاستقطاب والاستقطاب المضاد””.

وهنا نص التوضيح

أوردت “الإخبارية” السعودية اليوم الموافق السبت 8/5 /2017 م في سلسلة تغريداتها على تويتر تقارير عن الإمام  الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي السوداني، وازاء هذا يود المكتب الخاص للإمام الصادق المهدي توضيح الآتي:

1.    الإمام الصادق المهدي وحزب الأمة القومي ليسا إخوانيين، بل هما وكيان الإنصار من ضحايا جماعة “الأخوان المسلمين” لاستيلائها على السلطة وإنقلابها عليها عام 1989م.

2.    درج الإمام الصادق المهدي على مقابلة السلك الدبلوماسي المعتمدين في السودان في إطار التواصل السياسي والاجتماعي، وتبادل الأفكار والأراء البناءة بعيداً عن المجاملة والموالاة.

3.    ظل الإمام الصادق المهدي يدعو إلى تجاوز الأزمة الخليجية في اطار الأسرة العربية، وبعيداً عن المواجهة والتدويل، وله أطروحة أعلنت، وأخرى ستطرح قريباً تؤكد معاني الإصلاح بعيداً عن معاني الاستقطاب والاستقطاب المضاد.

4.     التأكيد بأن ما تناولته “الإخبارية” السعودية من معلومات بالتداول عبرالوسائط الإعلامية يجافي الحقيقة والواقع .

التعليقات مغلقة.