المتهم ادعى إسعاف الطفل ورفض مرافقة أسرته

العثور على جثة طفل دهسته سيارة في سنكات بعد أن نهشتها الكلاب

  • 09 أغسطس 2017
  • لا توجد تعليقات

رصد- الخرطوم- التحرير:

عثرت الشرطة في سنكات على أجزاء من جثة طفل (8 سنوات) دفنه سائق سيارة بعد أن قتله دهساً، في حادث مروري على الطريق القومي الخرطوم- بورتسودان، بالقرب من رئاسة الفرقة (١٢) قوات مسلحة.

وأفاد شهود عيان أن السائق الذي دهس الطفل توقف وحمله في سيارته، مدعياً أنه سيذهب به إلى المستشفى لإسعافه، ومنع أسرته من مرافقتهما، إلا أن الأسرة اكتشفت عند وصولها إلى المستشفى عدم وجود الطفل، فأبلغت الشرطة، التي استطاعت القبض على المتهم، فقام بإرشادها إلى مكان دفن جثة الطفل، الذي لقي حتفه من جراء الحادث.

وتعرضت جثة الطفل المجني عليه واسمه بدري طاهر إبراهيم لنهش الكلاب؛ لأن المتهم لم يدفنه جيداً، وذلك خلف داخليات الطلاب.

وذكرت المصادر أن المتهم رقيب أول، وكان يقود السيارة من دون إذن قائده، وقد وقع الحداث في 28 يوليو 2017م، وتسبب في تظاهر الأهالي بسنكات، لمطالبة السلطات بسرعة القبض على الجاني.

التعليقات مغلقة.