دعاه لتبني مشروع العقد الاجتماعي الجديد

المهدي لبرزاني: معالجة المظالم بآلية تقرير المصير يؤدي لتشظي الدولة الوطنية

الصادق المهدي
  • 19 سبتمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

ناشد رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي، رئيس اقليم كردستان بالعراق مسعود برزاني بالتخلي عن مشروع تقرير المصير للإقليم، وتبني مشروع العقد الاجتماعي الجديد لدولة وطنية تصون الوحدة باحترام التنوع، وحذر من أن يؤدي مطلب تقرير المصير لإقليم كردستان العراق إلى تشظي الدولة الوطنية، واصفاً ذلك بالنتيجة السيئة التي ستحقق مرامي الأعداء الاستراتيجيين للمنطقة.

وأبدى رئيس حزب الأمة القومي في رسالة بعث بها إلى رئيس اقليم كردستان حصلت (التحرير) على نسخة منها ، تعاطفه  مع الشعب الكردي، وقال إن المجموعات الوطنية في أكثر البلدان ذات الهوية  المختلفة  من القومية السائدة أو المذهب الديني  السائد تعاني من مظالم معلومة، وأشار إلى أن معالجة هذه المظالم بآلية تقرير المصير سيؤدي لتشظي الدولة  الوطنية و تحقق مقاصد غيرها .

وأبان المهدي أن النهج الصحيح يكمن في تحديد المجموعات الوطنية المذكورة في الدولة الوطنية المعنية مطالبها المشروعة في الحكم اللامركزي، والنصيب العادل في السلطة والثروة، وفي الاعتراف بالهوية الثقافية، كأساس للوحدة ضمن التنوع في الدولة  الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*