رابطة الحوازمة بالرياض تقيم تأبيناً حاشداً لفقيد القبيلة الراحل بقادي محمد حماد أسوسه

رابطة الحوازمة بالرياض تقيم تأبيناً حاشداً لفقيد القبيلة الراحل بقادي محمد حماد أسوسه
  • 22 يناير 2023
  • لا توجد تعليقات

الرياض- التحرير

الراحل المقيم الناظر بقادي

أقامت رابطة الحوازمة بالرياض في ليلة الخميس 19 يناير 2023م تأبيناً محضوراً للراحل المقيم بقادي محمد حماد اسوسة الذي رحل الى جوار ربه في فجر السبت 7 يناير بالقاهرة التي سافر اليها مستشفياً، فكانت ليلة حزينة مليئة بمعاني المواساة.
في البدء وبعد تلاوة آيات من الذكر الحكيم .. تم عزف النشيد الملكي السعودي، مع تقديم الشكر لقيادة البلد المضيف، ثم تلاه السلام الجمهوري السوداني، الذي أجج المشاعر والاحساس العميق بالوطن العزيز الذي تحتضنه القلوب، وهي في الغربة بشوق وأمل كبير. وقد شارك في التأبين عدد كبير من ممثلي المجتمع السوداني بالرياض، وخارجها.
بدأت فقرات التأبين بخطاب رئيس رابطة الحوازمة العالم أحمد دقاش الذي تحدث مطولاً عن الراحل المقيم بقادي محمد حماد، ووصفه باحد أعمدة الحكمة في مجتمع الإدارة الأهلية، وكل كردفان الكبرى، وقد كان آخر انجازاته العديدة، نجاحه في توقيع اتفاق الصلح بين المسيرية وحمر، وبذلك حجب دماءً غزيرة كان يمكن أن تسيل بين الجارين التوأمين.
كما قدم رئيس الرابطة الشكر للحضور على تفاعلهم ومشاركتهم للحوازمة بهذا الحضور المكثف، مما خفف من وقع المصاب. كما رفع الشكر والتحية لمجلس السيادة، وزارة المالية، وولاية الخرطوم، ووالي جنوب كردفان، وقيادات الدعم السريع على وقفتهم مع الأمير الراحل، وبذلهم الجهود في محاولات علاجه، لكنه الأجل الذي إذا تم لا يُقدم ولا يُؤخر.
وكذلك ثمن عالياً تخصيص الدعم السريع لمروحية نقلت الجثمان الذي رافقه ضابط عظيم إلى الحمادي مسقط رأس الراحل بقادي، حيث وُري الثرى.

السفير محمد إسماعيل وإلى يساره حسن إبراهيم وأحمد جبوري

كما تطرق رئيس الرابطة لمكوّن الحوازمة الذي يشمل أربعة لدايا وهي إمارة عبدالعال التي يقودها الراحل بقادي، ومقرها الحمادي، وإمارة الروواقة بكادوقلي ، وإمارة الحلفا بأمبرامبيطة، ثم إمارة الليري، ومقرها الليري.
كما شكر رئيس الرابطة من على البعد كل الذين توافدوا أو أرسلوا برقيات التعازي من مجتمع الجوار في كردفان أو عابرين للولايات من مختلف الجهات لتقديم التعازي، وقال إن ذلك تحدي حميد، وسيقابله الحوازمة وفاء بوفاء. كما بشر الحضور بأن الأهل قد توافق عمدهم على اختيار القانوني الهادي محمد حماد اسوسه شقيق الراحل خلفاً له، رغم أن بقية بطون إمارة عبدالعال مؤهلون ايضاً لقيادة القبيلة، لكنهم آثروا الالتزام بالعرف، طالما وجد البديل المؤهل، الذي إن شاء الله سيكون خير خلف لخير سلف.
حضر التأبين السفير محمد إسماعيل العوض نائب رئيس البعثة بسفارة السودان بالرياض، وطاقم من السفارة مكون من المستشار عبدالرحمن الحاج، والعقيد رحمة الله الفارس مدير الجوازات، والعميد معمر عبدالرحيم الملحق العسكري.
وحضركذلك القاسم محمد إبراهيم رئيس السودانيين بالمهاج، والدكتور حسين حسن حسين رئيس جمعية الصحفيين السودانيين، وم. عبدالمنعم العوض رئيس الملتقى السوداني الثقافي السوداني، ومحمد سراج بقال القيادي البارز من دارفور، وعدد من رؤساء الجمعيات والروابط الإقليمية والأفراد بمختلف مشاربهم.

تحدث سعادة السفير محمد إسماعيل العوض حديث العارفين بزعماء القبائل ودور الإدارة الاهلية في المحافظة على النسيج الاجتماعي، أشار إلى أن بقادي محمد حماد كان واحداً من الركائز، وأوضح أنه كانت له علاقات طيبة واسعة ممتدة في مجتمع كردفان، ومع نظرائه في بقية الولايات، وشدد العوض على أهمية تعزيز دور الإدارة الاهلية التي كانت تنجز كثيراً مما كانت تعجز عنه الحكومة.
وقد توالت الخطب والمداخلات من الحضوروممثلي (حمر، مسيرية، روابط دنقلا، الجزيرة، والنيل الابيض، دار حامد) والذين عبروا عن حزنهم البالغ بفقدان رمز من رموز الإدارة الاهلية والوطن الذي كانت تقضى علي يده حاجات وحاجات.
وفي ختام التأبين تقدم إبراهيم عبدالرحمن ابو عبدو ممثلاً لأسرة المرحوم بقادي فشكر الحضور على هذه الوقفة، والمشاركة؛ مؤكداً أنَّ الاهل يقدرون ذلك تماماً، وتمنى للجميع الالتقاء في المسرات.
أدار منصة فعالية التأبين كل من أحمد الجبوري الحسب وحسن إبراهيم حسين، وقد تدافع المكتب التنفيذي وكل عضوية الرابطة لإخراج هذا التأبين بما يليق بالفقيد، رحمه الله، وصبر أهله وعرفي فضله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*