( بئر معطلة وقصر مشيد) يا جبريل

( بئر معطلة وقصر مشيد) يا جبريل
  • 24 يناير 2023
  • لا توجد تعليقات

رمزي المصري

تابعت كغيري من ملايين السودانيين شريط الفيديو المبذول في الوسائط خلال الأيام الماضية، الذي يوضح موكب قائد حركة العدل والمساواة جبريل ابراهيم خلال زيارته الأخيرة لجنوب دارفور .

واجتهدت كثيراً لكي أحصر عدد المركبات المرافقه لجبريل، ووجدت عددها ( 22) عربة مسلحة من ( التاتشرات والبكاسي)، وعدد (29) عربة لاندكروزر، اقليل منها يحمل لوحات صفراء .

هذا يعني أن الموكب يضم أكثر من خمسين عربة، وهذا لعمري أكبر موكب مسؤول أراه في حياتي، ولا اعتقد أن الموكب الرئاسي لرئيس الولايات المتحدة أكبر دولة في العالم به نصف بل ربع هذا العدد من المركبات!!

فما الرسالة التي يريد جبريل أن يرسلها بهذا الشكل الأقرب لأفلام( الكابوي) في أفلام هوليود القديمة؟ ولمن يريد ارسال هذه الرسالة؟ وهل من العقل أن يزور رئيس حركة تدعي العدل والمساواة مناطق تم حرقها وتشريد أهلها. أرض جرداء لا تجد فيها إلا شظايا القنابل والرصاص، ومواطن بالكاد يجد ما يسد رمقه وبئر معطلة وقصر مشيد، وغبار مركبات من كانوا السبب في هذا الدمار يسد الأفق ويخنق الأنفاس!

الواضح عندي أن رسالة جبريل مرسلة في الأساس لبقية حركات دارفور المسلحة، وبقية القبائل خارج قبيلة جبريل ليقول لهم نحن الأقوى، ودارفور ملك لنا، وهي أيضا رسالة مبطنه لمناوي أيضاً رغم أنه ابن قبيلته ليقول له مفاتيح دارفور بين يدي جبريل وحركته.

وقد قلت كثيرا إن الحركات المسلحة ومعظم قبائل دارفور تتفق فقط من أجل أهداف محددة لا تخفى على اي متابع حصيف، وهو اتفاق مرحلي فقط وعاجلا ام آجلا سينفض هذا التحالف، وربما موكب جبريل إشارات فقط لما سيحدث في مستقبل دارفور . ونقول لهم بكل وضوح إن بقية أقاليم السودان عصية على التركيع، فلا مجال لما تسعون إليه.

جبريل في واحد من لقاءاته هناك صب جام غضبه على الحرية والتغيير، وشكى وبكى أن الحرية والتغيير هم السبب في تعطل كثير من المشاريع التنموية التي كان ينوي تنفيذها في دارفور !!

جبريل نسى أو تناسى أنه وعلى مدى أكثر من عام هو وزير المالية، وهو رئيس الوزراء، وهو كل شيء في دولة اللاحكومة، وتركوا لك يا جبريل الجمل بما حمل، فماذا فعلت؟

ومن حقنا أن نسأل جبريل: لماذا لم تذهب إلى معسكرات النزوح خلال زيارتك لجنوب دارفور ؟ هل تخاف أن ترى بعينيك ما آلت إليه حياة من كنتم السبب في نزوحهم بهذا الشكل المخيف؟

حرقتم دارفور ، وشردتم أهلها، وتريدون من بقية أقاليم السودان أن تتحمل نتيجة أعمالكم وحروبكم العبثية .. تباً لكم.

(29 ) عربة لاندكروزر كم تساوى قيمتها؟ كم مدرسة يمكن أن تبنيها بقيمتها؟ وكم مركز صحي يمكن أن ينشأ في دارفور التي تبكون عليها بدموع التماسيح؟ تباً لكم جميعاً.

وكان الله في عون أهل دارفور


رمزي المصري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*