طالب المؤتمر الوطني برفع يده عن الخدمة المدنية

“الاتحادي الأصل” يدعو لمؤتمر شامل لإنجاز التحول الديمقراطي وينتقد السياسات الفاشلة

محمد سيد أحمد
  • 08 أكتوبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

قال الحزب “الاتحادي الديمقراطي الأصل” إن الإدارة الأمريكية قصدت من رفع العقوبات فك الضائقة المعيشية عن المواطن السوداني، الذي يزداد بؤساً كل يوم، بسبب سياسات الحكومة الفاشلة، وتعليق فشلها في “شماعة” العقوبات الأمريكية.

وطالب الناطق الرسمي باسم الحزب محمد سيد أحمد سرالختم، حزب المؤتمر الوطني (الحاكم) برفع يده عن الخدمة المدنية، كما طالب القوى السياسية بالعمل من أجل إصلاح المؤسسات التي دمرتها الإنقاذ (حكومة البشير)، مشيراً إلى السكك الحديد والنقل النهري ومشروع الجزيرة والناقل الوطني “سودانير”.

ودعا سر الختم إلى قيام مؤتمر شامل، تشارك فيه كل القوى السياسية والحركات المسلحة، من أجل الاتفاق على برنامج الحد الأدنى لإنجاز مرحلة التحول الديمقراطي الشامل، والتنمية المستدامة ومخاطبة القضايا الإنسانية، والنزوح والهجرة ومحاربة الفساد وضرب المفسدين، وتمكين ديوان المراجع العام من أداء دوره كاملاً، وإبعاد التدخلات السياسية عن عمله.

التعليقات مغلقة.