جرى اعتقاله فور خروجه من المستشفى

أسرة محمد محجوب تُحمًل جهاز الأمن مسؤولية أي مضاعفات على صحته

  • 06 فبراير 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

حملت أسرة الدكتور محمد محجوب القيادي بـ “التجمع الاتحادي” جهاز الأمن مسؤولية أي مضاعفات صحية على صحته.

وكشفت الأسرة في بيان، حصلت (التحرير) على نسخة منه، أن الدكتور يعاني من أمراض القلب والشرايين و السكر، وقالت إنه كان طريح الفراش بمستشفى أحمد قاسم، وتم اعتقاله من منزله الإثنين 5 فبراير الجاري بعد خروجه من المستشفى.

وأشارت الأسرة في بيانها أن محجوب كان من المفترض أن يكمل إجراءات علاجه وفحوصاته صباح اليوم (الثلاثاء 6 فبراير) بمستشفى علياء.

وكان جهاز الأمن والمخابرات اعتقل الدكتور من منزله أمس على خلفية دعوة “التجمع الاتحادي” للاحتجاج والتظاهر الأربعاء 7 فبراير الجاري بمنطقة الجريف شرق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.