“التحرير” في كارديف: تواصل بين السودانيين والحكومة البريطانية تحترم التعددية الدينية

أثناء احتفال الجالية السودانية في كارديف
  • 02 سبتمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

كارديف (ويلز)- التحرير:

زارت صحيفة “التحرير” الإلكترونية الجالية السودانية، بمدينة كارديف، عاصمة ويلز، بالمملكة المتحدة وايرلندا، في عيد الأضحى، وشاركت أمس (أول سبتمبر) في احتفال الجالية بهذه المناسبة السعيدة، في جو اتسم بروح الود والتواصل الحميم بين الحاضرين من الجنسين، و جرى تبادل التهانئ، وسط أجواء “اللحم المشوي”  في الهواء الطلق.

وحضر احتفال الجالية رئيسها لؤي عبد الرحيم كرار، والسكرتير الاجتماعي للجالية مرافئ عبد العال، وعدد من الرجال والنساء والأطفال، ولوحظ مناخ المودة والحرص الجماعي على الوقوف معاً في الأفراح والأتراح، وشارك عدد من ممثلي ألوان الطيف السياسي، إذ حضر صديق الضو ممثلا لحزب الأمة القومي، والفاضل ياسين (حزب البعث)، والفاتح الجيلاني (الجبهة الوطنية العريضة) ولؤي كرار (الإتحادي الديمقراطي)، كما اعتذر بسبب ظروف العمل بعض ممثلي القوى السياسية الأخرى.

وكان السودانيون في كارديف أدوا صلاة عيد الأضحى في صالة كبرى، تخصصها السلطات الحكومية للمسلمين، في  مناسباتهم الدينية، ولاحظت ” التحرير” حضور مئات المسلمين لأداء الصلاة (بينهم نساء وأطفال)، وتم تخصيص موقع خاص للنساء لأداء الصلاة.

ويبدو واضحاً للزائر مظاهر وحقائق احترام الحكومة البريطانية للتعددية الدينية، وحق المسلمين في أداء شعائرهم، في أجواء تسودها الطمأنينة والراحة، وكان مسلمو كارديف ولندن وبريطانيا أدوا صلاة عيد الأضحى أمس (أول أغسطس) في مساجد ومواقع عدة.

يُشار إلى كارديف هي عاصمة ويلز وأكبر مدنها، ووفقاً للمعلومات يبلغ عدد سكانها حوالي 320 ألف نسمة وحوالي 460 ألف مع ضواحيها.

وتقول المعلومات أن تاريخ المدينة يعود إلى العصر الروماني وتتميز المدينة بقلعتها التاريخية ” قلعة كارديف” التي لا تزال محافظة على تصميمها الخارجي النورماني والداخلي الفيكتوري.

وتضيف المعلومات أن مدينة كارديف شهدت في السنوات الأخيرة تطوراً سريعاً، وأنشئت فيها الملاعب والمباني الترفيهية ذات المستوى العالمي كإستاد ميلانيوم الشهير عالميا، موطن رياضة كرة القدم والرجبي.، حيث تبوأت ويلز المركز الرابع في البطولة الأوروبية لكرة القدم العام 2016.

وكانت كارديف استضافت نهائي دوري أبطال أوروبا في يونيو 2017، كما استضافت بطولة العالم لسباق نصف المارثون في مارس 2016.

وفي المدينة متحف وجاليري ويلز الوطني ويتميز بمعروضاته الفنية والعلمية الفريدة من نوعه في بريطانيا. والقطع الأثرية واللوحات المعاصرة، ويسمح بدخوله مجاناً.  كما تضم المدينة جامعة كارديف.

 

 

أضف تعليقاً