مبارك أردول في الخرطوم : لا نرغب في موت أي سوداني بسبب القضايا السياسية

  • 11 مايو 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

مبارك أردول في ساحة الاعتصام

وصل إلى الخرطوم وفد مقدمة الحركة الشعبية لتحرير السودان بقيادة الناطق الرسمي باسم الحركة عضو المجلس القيادي مبارك أردول، وعدد من قياداتها اليوم السبت( 11 ابريل 2019م)، وكان في إستقبالهم لحظة وصولهم ممثلون عن قوى الجبهة الثورية ونداء السودان والحرية والتغيير.

وقال أردول في تصريحات صحفية بمطار الخرطوم، إنهم جاؤوا لطرح قضايا وقف الحرب وإحلال السلام، وأشار إلى أن قضايا مناطق الهامش لابد أن تكون ضمن قضايا الانتقال، وقال: “إننا لا نرغب في موت أي سوداني مرة أخرى بسبب القضايا السياسية، وإن زمن الموت بسبب تلك القضايا قد انتهى”.

وأعلن أردول أن وفدهم القيادي سيصل البلاد خلال 10 أيام من الآن بقيادة نائب رئيس الحركة الشعبية الرفيق ياسر عرمان والأمين العام إسماعيل خميس جلاب، وقيادات أخرى من الجبهة الثورية وقوى الحرية والتغيير.

وقال أردول: “إن الدولة العميقة ما زالت موجودة، وما زالت تضع المتاريس أمام عملية التغيير، وإننا سنستمر في النضال لإقتلاع الدولة العميقة بالكامل ويكون السودان لكل السودانيين”.

ولفت الناطق الرسمي بأسم الحركة الشعبية إلى أنهم سيعملون مع الجميع للقضاء على دولة التمكين، وقيام نظام ديموقراطي جديد لكل السودانيين.

وقال أردول: “ما في رئيس تاني بجي بإنقلاب و يقعد يحكمنا 30 سنة، العهد ده انتهى وأي زول بيفكر في الكلام ده بنقول ده ما السودان النحن جايين ليه وده ما السودان النحن قاعدين فيه وده ما السودان الضحوا من أجله الناس”.

وتوجه أردول والمرافقون له إلى ساحة الاعتصام من المطار مباشرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*