كيف التفاوض مع هؤلاء؟

  • 09 يونيو 2019
  • تعليق واحد

د.شيراز محمد عبدالحي

الناس البتقول انو قوى الحرّيّه والتغيير ما المفروض ترفض المفاوضات:
– اعتقال محمد عصمت ابرز قيادات الإضراب ببنك السودان بعد خروجه من الاجتماع مع أبي أحمد!!
– ما زال مكان وظرف وأسباب اعتقال ياسر عرمان لغز غامض 
– ما زالت التاتشرات تمشّط أركان العاصمة القومية وترهب المواطنين وتذلهم فتضرب وتحلق الرؤوس فى مشهد يثير كل أحاسيس القهر وتستأسد علي المارّةوتنهب المحلّات والممتلكات الشخصية للمواطنين !
– ما زالت الأعداد الحقيقية للجثث الملقاة فى النيل غامضة لم يتم الإعتراف أو الإفصاح عنها!!

هل دى جهه ممكن الناس تقعد معها ندا بند وكتفا بكتف للتفاوض واللا يعني تفاوض وفوهة البندقية موجهه إلي رؤوسنا؟….دة ما ببقي اسمو نفاوض…دة إملاء شروط وفرض واقع حيكون!!!……
لا تفاوض مع المجلس الانقلابي إلا بعد سحب مظاهر العسكرة والأسلحة الزائدة فى الشوارع والتوقف عن ترويع المواطنين وقبول لجنه دولية للتحقيق فى وقائع مجزرة ٢٩ رمضان…. والتوقيف الفورى للمتورطين فيها ….والموافقة علي تكوين الحكومة المدنية فوراً … 
…. وفى هذه الأثناء دعم موقف قوى الحرية والتغيير فى مطالباتهم المشروعه التي تمثلنا جميعاً يكون بدعم العصيان المدني الشامل والوقوف صفّاً واحداً ضد المزيد من التخوين والانقسامات والتشرذم …

(من صفحتها على الفيسبوك).

رد واحد على “كيف التفاوض مع هؤلاء؟”

  1. يقول ساره عبدالله:

    هؤلا كان علينا ان نتعرف عليهم اكثر اندفاعنا صاحبه الفرح بانقشاع وجوه عكرت صفو حياتنا .
    وحكم ظل يكسر يضرب يسجن يمارس كل انواع الاساليب الوحشيه وانسينا هؤلاء هم من تركيبه
    تلك الطغمه فعلوا ما فعلوا بابنائنا مزبحه لم يشهدها التاريح المعاصر
    هؤلاء وان تجردوا هذا الحاصل لم نكن نحن فاعليه بل نسبوه الى فئة اخرى
    السؤال لماذا ابعدت محموعة ياسر عرمان بعد نكل بهم واعتقال السيد عصمت بعد ساعة فقط بعد ان انفض الاجتماع
    هؤلاء نتابع مافى جعبتهم من اكاذيب
    .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*