حمدوك عقب عودته من واشنطون : تبقى شرط واحد من 7 شروط لرفع العقوبات الأمريكية

  • 09 ديسمبر 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم _ التحرير :

قال رئيس الوزراء  دكتور عبدالله  حمدوك، في مؤتمر صحفي عقده مساء يوم (الأحد 8 ديسمبر 2019 م )  في مطار الخرطوم  عقب عودته من واشنطون، إن زيارته لأمريكا كانت لدعوة من واشنطن.


وحول قضية رفع العقوبات قال حمدوك إننا  حين بدأنا التفاوض مع أمريكا حول هذا الملف كانت هناك 7 شروط (لرفع العقوبات)، أصبحت الآن شرطا واحدا، وأشار ايضا للإتفاق  حول توصيل الإغاثة، وحقوق الإنسان والحريات الدينيةو  العلاقة مع كوريا الشمالية، ويبقى الآن أمران هما  التعاون في مجال الإرهاب، وهذا مستمرون فيه، وعقد مدير جهاز المخابرات الفريق أبو بكر دمبلاب اجتماعا مهم جدا، في وكالة الاستخبارات المركزية، أما الموضوع الوحيد الباقي، هو تعويضات ضحايا العمليات الإرهابية من الأمريكيين، وفي حوارنا معهم، قلنا: إننا ضحايا أيضا للإرهاب، وهم يردون بأن هناك مسؤولية للدولة، والآن نحاول تقريب الأمور، وهدفنا توقيع اتفاق في هذا الصدد من أجل تحصين الدولة السودانية، ضد رفع أي قضايا أخرى.


وأشار إلى ان المطالبات الأمريكية منذ سنوات بدأت بـ 11 مليار دولار، بناء على قرار قضائي، وفي النقاش معهم، تم تخفيض تلك المطالبات من 11 مليارا إلى مئات الملايين.
وأشار  حمدوك إلى أن الزيارة شهدت مجموعة من اللقاءات والاجتماعات المهمة، مع الإدارة الأمريكية، في وزارات الخارجية والدفاع والخزانة، والمعونة الأمريكية، وجهاز الاستحبارات، ومجلسي الشيوخ والنواب، والبنك وصندوق النقد الدوليين، فضلا عن لقاء الجالية السودانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*