د.-بشير-إدريس-محمدزين

إسماعيل عيساوي مالكاً للتلڤزيون القومي بأمر المجلس العسكري (الموقر)

• هل إكتمل تماماً تسجيلُ تلفزيون جمهورية السودان القومي بإسم إسماعيل عيساوي، وبصورة نهائية؟! • هل إنتهى أُعتماد هذا التلڤزيون ليكون ضمن نصيب عيساوي وأزلامه ..

لقد حرقوه بسرعة شديدة !!

﴿قبل أن يتنطَّع علينا متعجلٌ فيتَّهِـمُنا بمعاداة حميدتي من منظور جهوي المرجو لمن أراد أن يراجع مقالاتي الثلاث : (خلُّوا بالكم من الفريق حميدتي).. و(أكسبوا ..

العصيان المدني مُكلف للمجلس العسكري، ولقِوى الحرية والتغيير معاً..

• الآن، وقد إنقضى يومَا الإضراب الذيْن أعلنت عنهما قِوى الحرية والتغيير (ق.ح.ت) وتجمع المهنيين، فإنَّ هناك جهاتٍ عديدةً لابد أن تحاول إعادة قراءة، وإستيعاب ..

أرجـوكم أسـتريحوا، وأريحـونا منكم (شويييية) بس !!

• الآن، والسودانُ يستشرفُ عهداً جديداً، ومهما كانت عسيرةً ولادةُ حكومته المنتظرة، فسيكون من الخير للإخوة الإسلامويين، وللإسلام الذي يدَّعون الغَيرةَ عليه، أن يهدأوا، ويرتاحوا، ..

أرجـوكم أسـتريحوا، وأريحـونا منكم (شويييية) بس !!

• الآن، والسودانُ يستشرفُ عهداً جديداً، ومهما كانت عسيرةً ولادةُ حكومته المنتظرة، فسيكون من الخير للإخوة الإسلامويين، وللإسلام الذي يدَّعون الغَيرةَ عليه، أن يهدأوا، ويرتاحوا، ..

لأننا مختلفون، فنريدُه إتفاقاً (معصوماً)، محضوراً يشهدُه العالمُ كلُّه !!

• لأننا مختلفون، فقد حكَمَـنا هؤلاء المختلفون حُكماً مختلفاً، وعذَّبونا عذاباً مختلفاً، (ونجَّضُونا) نجاضاً مختلفاً، فاستمتعوا بتعذيبنا، ونجاضِنا إستمتاعاً مختلفاً!! • ولأننا مختلفون، فقد قسَم ..

وصلت الرِّسالة يا جناب المجلس العسـكري الموقَّـر ..

• ماذا كان يريد أن يقول المجلسُ العسكريُّ لنا بدعوة أحزاب الهلفتة، والكلفتة، والارتزاق، واللصوصية، للاجتماع إليه بعدما يئس من قِوى الحرية والتغيير مباشرةً! • ..

نعم، ثورتُنا مثالية، ولكن ظروفنا ليست مثاليةً أبدا !!

• لابد أنَّ إخوانَنا في قِوى الحرية والتغيير، وفي تجمع المهنيين تحديداً، يعلمون أن التفويض الذي ما تزال تمنحهم له الجماهير المعتصمة أمام بوابة القيادة ..

حقول ألغام أمام المجلس العسكري، والحرية والتغيير، والمهنيين، والثوار الشباب

• إخواننا الناشطون الثوريون الإسفيريون، وزعماء الإعتصام الشباب، ومشاهير معتقلي الشباب، كأمثال البوشي والأخوين (الضي بشارة) وذا النون، وغيرهم، وإذا كان ثمة ما نُسديه إليهم ..

ما عاد الإسلامويون مؤهلين للحديث عن الدين، أو الأخلاق، أو سلامة الوطن !!

•تجمعُنا عِدة قروبات إسفيرية مع إخوان متأسلمين كثيرين.. لسوء حظِّنا، أن متأسلمي قروباتنا -هداهمُ الله- وعندما ينشرون بعضَ المواد الساذجة، والمفبركة، والفطيرة، يريدون بها تخويف ..