طلاب حزب الأمة يحملون الحكومة المسؤولية

مصرع 10 من أطفال الشوارع في ظروف غامضة بمدينة ربك

الشرطة تحمل جثث الأطفال
  • 28 أبريل 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

لقي نحو 10 من الأطفال فاقدي المأوى بمدينة ربك حاضرة ولاية النيل الأبيض مصرعهم في ظروف غامضة، وأظهرت صور جرى تداولها في وسائل التواصل الاجتماعي جثث أطفال ممدين على سيارة لدورية شرطة، فيما لم تعرف الأعداد، والأسباب الحقيقية وراء مصرعهم بعد.
وحمّل حزب الأمة القومي المعارض في بيان صادر عن فرعية طلاب الحزب بولاية النيل الأبيض الحكومة مسؤولية وفاة الأطفال؛ مطالباً بمحاسبه المسؤولين.
وقال البيان إن حالة التردي العام التي تعانيها مؤسسات الدولة – خصوصاً في قطاع الصحة، والرعاية الاجتماعية – تؤكد فشل الدولة في القيام بدورها.
وأضاف البيان أن المدينة فجعت أمس الخميس بوفاة عدد من الأطفال المشردين في طرقات المدينة، لأسباب غامضة.
وناشد حزب الأمة القومي في بيانه جميع منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال الطفولة أن تؤدي دوراً أكثر فاعلية في مواجهة مثل هذه المشكلات.
ولم يصدرأي تعليق من الجهات الرسمية حول أسباب وفاة الأطفال، ولم تفصح عن الأعداد الحقيقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*