دعا مصر إلى حل مشكلة حلايب بالحوار أو التحكيم

وزير الخارجية غندور: التوتر حول سد النهضة مصنوع والسودان تحكمه مصالحه

إبراهيم غندور
  • 16 ديسمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

وصف وزير الخارجية إبراهيم غندور التوتر حول سد النهضة بأنه مصنوع من الإعلام، وقال ما يهم مصر هو تدفق المياه بالكمية المتفق عليها، وإن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ووزير الري المصري يعرفان موقف السودان، وأشار إلى أن الإعلام المصري يشير إلى السودان، كأنه ليس طرفاً في المعادلة التي تضم السودان وإثيوبيا ومصر، وأكد أن موقف السودان تحكمه مصالحه، دون أن يمس ذلك مصالح الأشقاء الآخرين.

وأكد غندور في حوار مع صحيفة الشرق الأوسط اللندنية نشرته اليوم (الجمعة 15 ديسمبر) سودانية حلايب، ونفى أن تكون سبباً في أي قتال أو خصام يؤدي إلى انفصام في علاقات السودان ومصر.

وجدّد الدعوة لمصر إلى الموافقة على حل مشكلة مثلث حلايب عن طريق الحوار كما فعلوا مع السعودية بشأن (تيران وصنافير)، أو الاحتكام إلى محكمة العدل الدولية، كما فعلوا مع إسرائيل حول طابا.

ونفى وجود أية شروط أميركية تتعلق ببقاء الرئيس عمر البشير في الحكم مقابل تطبيع العلاقات مع واشنطن، وأكد أنه لم تكن هناك أي إشارة أو حديث عن الرئيس البشير، وإلاّ لكنا رفضنا ذلك؛ لأن البشير هو رئيس السودان، ولا يجب أن يتحدث عنه الآخرون إلا بالاحترام المطلوب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*