تصريحات قوش تجعل السودانيين رهائن في يد السلطة

تنسيقية الخريجين السودانيين: مذكرة لدول ومنظمات عالمية بشأن الإفراج المشروط عن المعتقلين

  • 21 فبراير 2018
  • لا توجد تعليقات

لندن – التحرير:

بعثت “تنسيقية الخريجين السودانيين” بمذكرة إلى منظمات عالمية بشأن  “قضية الإفراج المشروط  عن المعتقلين السودانيين”.

ووصفت التنسيقية “تصريحات مدير جهاز الأمن والمخابرات (صلاح قوش) التي أدلى بها لصحف سودانية، بأنها “انتهاك صريح ومباشر لحرية التعبير”.

وأشارت إلى أن مدير جهاز الأمن قال إن إطلاق سراح المعتقلين مربوط بقبول أحزابهم الحوار مع السلطة الحالية.

ورأت التنسيقية في بيان تلقت ” التحرير” نسخة منه اليوم،  أن تلك التصريحات تمثل “طريقة أخرى غير مباشرة لجعل السياسيين والنشطاء السودانيين يقبلون (مكرهين) الديكتاتورية ويتبعون شروطها، حتى يضمنوا حرياتهم ، وهذا يعكس سياسة لي الذراع” .

وأضافت في بيانها “نحن قلقون للغاية من التصريحات التي رشحت في الصحف على لسان مدير جهاز والأمن  والمخابرات” وشددت على أن تصريحات قوش ” تجرد السودانيين من حق اختيار وسائل ديمقراطية  للتغيير، حيث اصبحوا رهائن في يد السلطة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*