النجم الساحلي التونسي يتصدر المجموعة

في مباراة القمة السودانية الإفريقية: أخطاء الكوكي وتألق السماني أهديا التعادل للمريخ

  • 13 مايو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير- إيليا عبدالرزاق:

خسر الهلال نقطتين ثمينتين في بداية مشواره بدوري مجموعات أبطال افريقيا بعد تعادله أمام نده المريخ بهدف لكل على ملعبه (الجوهرة الزرقاء) بأمدرمان بعد أن كان متقدماً بهدف أحرزه نجمه شيبولا في الدقيقة 31 من شوط اللعب الأول الذي تسيد معظمه الهلال بفضل فعالية خط وسطه الذي لعب فيه الثلاثي نزار وأبوعاقلة ويوسف أبو ستة، وبفضل الحركه الدؤوبة لمهاجمه شيبولا الذي سبب صداعاً مزمناً لدفاع المريخ الذي مارس معه العنف للحد من خطورته، حتى خرج مصاباً بنهاية الشوط الأول ليحل محله شيبوب.
غير الكوكي استراتيجيته من طريقة 4-3-3 ال 4-4-2 ليعطي الفرصة للمريخ فرصة العودة إلى المباراة، خصوصاً بعد التعديل الذي أجراه غارزيتو بتحويل باسكال إلى الطرف اليمين، ودخول رمضان عجب إلى وسط الملعب، ليحرز الموهوب السماني الصاوي هدفاً رائعاً يعادل به نتيجة المباراة في الدقيقة 61.
ويستمر الكوكي في أخطائه التي كان أولها التشكيل الخاطئ في بداية المباراة بإشراكه أطهر طرفا ايمن رغم تألق أبوعاقلة في هذه الخانة في المباراة السابقة، وفشل اطهر في كل المباريات الأخيرة، وإشراكه كاريكا الذي أثبت أنه يحتاج إلى وقفة كبيرة مع نفسه في ظل التراجع الواضح في مستواه.
واستمرت أخطاء الكوكي في الشوط الثاني لمباراة بالإبقاء على اطهر الذي كان ثغرة كبيرة، ولم يستطع قراءة الشوط الأول، وكان الأولى إقحام اوكرا بديلاً لشيبولا، وليس شيبوب ليستمر بطريقة اللعب نفسها، والضغط على أطراف لعب المريخ.
وكذلك إخراج أطهر وتحويل أبوعاقلة إلى الطرف الايمن وإدخال اوكرا بدلاً عن اخراج كاريكا الذي كان إخراجه تغيير لاعب بلاعب.
ومن جهة أخرى، بدأ المريخ المباراه بطريقة 4-4-2 مع نزول بكري إلى خط الوسط مما حد من خطورته كثيراً، واضعف وسط المريخ ،مع حيوية وسط الهلال، ولكن في الشوط الثاني مع تغيير باسكال إلي الطرف اليمين، ودخول رمضان إلى وسط الملعب، ولعب غارزيتو بارتكاز واحد هو عاشور انتظمت العاب المريخ، واستغل غارزيتو أخطاء الكوكي جيداً، وحقق من خلالها تعادلاً بطعم الفوز، بحكم أنه يلعب خارج أرضه.
كان تألق السماني واضحاً، وسبب إزعاجاً لدفاع الهلال، واستحق أن يكون نجم المباراة، ولو كان بكري المدينة في مستواه الطبيعي، لتغيرت النتيجة إلى مصلحة المريخ في ظل أخطاء الكوكي.
حصد كل فريق نقطة من هذه المباراة، وتصدر المجموعة النجم الساحلي التونسي بعد فوزه العريض على فيروفيارو الموزمبيقي 5-0.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*