حمارنا يرقص وبلدنا ماشة تنقص

  • 27 ديسمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

أزهري محمد علي

احكي ليكم عن بلاداً
فيها كان الحال معذب ..
(الحمار) كان فيها حاكم
فوق وجيع الشعب راكب
راكب السرج المضنب ..
والحمار معروف بانو
لا بفكر …. لا بقدر
لا بحرك مخو يتعب ..
شان يجيد فن القياده
الحمار كان تحتو (ثعلب) !!
يعني قاعد صوره ساكت
وليهو كان الشعب ساكت
الامور كانت صعيبه
والسنين كل مره تصعب ..
والبلد ماش حالا اصعب ..
والمصيبه ..
انو كل الشعب ساكت !!
ناسي انو الدوله فيّا
غول وثعلب وفيل مدغلب ..
سفرو اموال الغلابه
للبلاد الاجنبيه
و البهايم ما شويه !!
التماسيح البتبلع نيل
وشارعين عنجهيه
الكلاب الامنجيه ..
والصقور الواقفه
في شارع الحديه ..
والجداد اللكتروني
والذئاب الراس ماليه ..
والدحش كان قدرو عالي
يوم وزيراً في العلالي
ويوم تقوم تلقاهو والي
حالتو مبسووووطه وهنيه ..
اما حال التيس حكايه
كرشو اكبر من كبيره
ودقنو ي ستّار خطيره ..
عندو جلابيه لامعه
فيهو مشدوده وقصيره ..
تيس اكان تيس ود لزينه
عادي يخطب في المساجد
الله واحد … الله واحد ..
بالصباح تلقاو يسبّح
وفي الضلام يقعد يضبّح ..
لابس الدين فوق عبايه
وعندو تحت اللبسه غايه ..
تيس وظاهره حركتو شينه
فاكر انو الدين دقينه !!
وتوب قصّير وريحه زينه ..
في نظام دين البهايم
تيس اكان تيس ود لزينه ..
والحمار القلنا حاكم
مره راكب في المنصه ..
وليهو كان الشعب يهتف..!
يا كبيرنا ويا حمارنا
سير ونحن وراك كتايب
انت لينا كتاب وحصه ..
ينبسط للاخر يضحك
الحمار يديها رقصه .. ويقعد يرقص !
والبلد كل مره ناقصه … وماشه تنقص !
والحمار يديها رقصه … ويقعد يرقص !
والبلد كل مره ناقصه … وماشه تنقص !
كل رقصه معاها نقصه ..
وكل نقصه وراها نكسه ..
واصلو ما هاميهو حاجه
يبقي راكب في المنصه ..
ويقعد يهتف في البهائم
هل حصل غشيت عليكم ؟
قلتا ليكم داير أسوي
حاجه…. ماسويتا ليكم؟؟
البهايم تبدأ تهتف :
لا لا.. لا لا
ما حصل غشيت علينا..
أنت قائدنا وشعارنا
أنت ياكا حمار بلدنا
ونحن جبناك بأختيارنا
والحمار يديها رقصه… ويقعد يرقص !!
والبلد كل مره ناقصه… ماشه تنقص !!
كل رقصه معاها نقصه
*وكل نقصه وراها نكسه !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*