الأمن يحاصر المساجد

في تحدٍ للطوق الأمني: شنق الإنقاذ فوق كبري بشارع النيل

  • 28 ديسمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

وضع ناشطون دمية لثورة الإنقاذ في وضع شنق، وتتدلى من كبري في شارع النيل، وذلك في تحدٍ واضح للسلطات التي تحاصر الآن المساجد والجوامع في العاصمة المثلثة.

وعلق رواد التواصل الاجتماعي بأن هذا دليل جرأة المتظاهرين، وأنهم ماضون في ثورتهم، غير عابئين بما يجدونه من عنف مفرط من الأهزة الأمنية، ومنسوبي الدفع الشعبي، والحركة الإسلامية، التي لا تتورع عن استخدام كل وسائل القوة، بل تستخدم الرصاص الحي من دون أي وازع.

وذكر شهود عيان أن 70 عربة تاتشر تحاصر مسجد الأنصار ومداخل ود نوباوي، ورجحوا أن الجنود المحاصرة للمسجد ليسوا من الجيش أو جهاز الأمن أو الدعم السريع، وإنما هم من أبناء الحركة الإسلامية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*