النائبة البرلمانية: تقارير كاذبة للرئيس تقول “كل شيء تمام”

تراجي مصطفى تذرف الدموع وتتهم مسؤولين بالتصعيد مع مصر و”الاستهانة بأرواح أولادنا”

تراجي مصطفى
  • 02 يونيو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

ذرفت النائبة البرلمانية تراجي مصطفى الدموع في تسجيل صوتي نشرته اليوم الجمعة (2 يونيو 2017م) على نطاق واسع في وسائط التواصل الاجتماعي. وقالت: “إنها حزينة لأن الموضوع اللي مع مصر ليس خطيراً ولا صناعة صاروخ، وكان يمكن تداركه، وحزينين لأننا لم نستخدم النواحي السلمية، ولم نستخدم كل قدراتنا، وكل علاقاتنا”،واتهمت بعض المسؤولين برفع تقارير كاذبة إلى الرئيس “بأن كل شيء تمام”، وأنهم يدفعون في اتجاه التصعيد، وتساءلت: “هل هؤلاء يستهينون بأرواح أولادنا؟”، وأوضحت أنها “تستحضر زغاريد أمهاتهم في الساجة الخضراء عندما تخرجوا، وتستحضر فرحتهم (تقصد أفراد قوات الدعم السريع)”،وقالت: “محزن هذا التصعيد، ومحزن أنهم يُشتمون، ومحزن أننا فكرنا أنهم عبارة عن بدويين وأميين وبسطاء وكسروا شاشاتنا وأسوار حدائقنا وهرسوا حشيشنا الأخضر، والآن هم يفدون الناس بحياتهم، ورغم ذلك لا ينالون الرضا ولا الدعوات الصالحة ليحفظهم ربنا”، وأضافت: “أنا حزينة، لأن في انقسام خرافي، انقشام عرقي خرافي في السودان”، وبعد أن خنقتها العبرة -كما يبدو من التسجيل الصوتي- قالت: “نحن أمة مشتتة، ولما نكون أمة مشتتة مهما نمتلك من أسلحة لن نكون أقوياء” .
وحذرت من “التصعيد الذي يحدث الآن، وما يتعرض له أفراد قوات الدعم السريع من قتل”، وقالت: “لا نريد التصعيد مع مصر، ليس لأنهم أقوياء، ولكن لأن دماء أولادنا أغلى، والموقف لا يستحق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*