مفاجأة وزير المالية

  • 15 أبريل 2020
  • لا توجد تعليقات

يوسف السندي

بصورة مفاجئة أعلن وزير المالية عن زيادات ضخمة في الأجور بزيادة تبلغ ٥٦٩% في المتوسط ، وهو ما رفع الحد الأدنى للأجور إلى ٣٠٠٠ جنيه بدلا عن ٤٢٥ جنيه ، وهي زيادة ستفرح آلاف الأسر السودانية وملايين الأفراد من الموظفين الذين كابدوا وصبروا في ظل ارتفاع جنوني للاسعار والسلع من حولهم وهم على ذات الراتب.

كسب وزير المالية رضا جميع موظفي الدولة بهذه الخطوة ، وارتفع بين ليلة وضحاها عندهم فوق عنان السماء ، فالزيادات ضخمة ومحفزة وجاءت في وقتها والبلاد مقبلة على معركة مع كورونا ، كما أنه كسب المعركة مع عدد من اقتصادي الحرية و التغيير ومن خلفهم جوقة من بسطاء لجان المقاومة الذين استقطبوا بطريقة ( الخم ) للتظاهر ضد وزير المالية ، وأصبح الرجل الآن فارس أحلام الموظفين والموظفات ، والرجل الوحيد الذي استطاع بعد أكثر من ربع قرن من عمر الكيزان ان يضيف زيادات مقدرة للرواتب تحول الموظفين من معوذين إلى أصحاب مال .

نعم لم يصل الحد الادنى للاجور إلى الحد المقترح من قبل تجمع المهنيين ولكنه قطع نصف المسافة ، وربما اذا استمر رجل عالم وحاذق كوزير المالية الراهن في مهمته فإن الوصول إليها لن يكون عسيرا ابدا .

لن ينسينا االاحتفاء بالقرار التاريخي ان نسأل ذات الأسئلة المنتشرة عند الجميع ، من أين سيغطي وزير المالية هذه الإضافات الضخمة للأجور ؟ كيف سيتعامل الوزير مع الزيادة في التضخم التي قد تفرزها الزيادة في القوة الشرائية لدى شريحة الموظفين ؟ وكيف سيعالج قضايا أخرى مثل البديل النقدي للمواطنين بعد هذا المنصرف الضخم في زيادة الرواتب ؟

هذه الأسئلة ليست من قبيل القدح في قيمة القرار ،فالقرار تاريخي وممتاز ، وإنما من أجل التقارب مع الفكر المالي لهذا الرجل والذي يبدو غير هياب للظروف ولا التحديات ، فالواقع يقول ان الدولة استغاثت قبل أيام على لسان وزير النفط بانه لا توجد سيولة لشراء الوقود ، وفي ذات المنوال ارسل رئيس الوزراء خطابا للأمين العام للامم المتحدة محذرا من ان عدم دعم السودان ماليا سيجهض عملية التغيير ، وقبل يومين استغاث وزير الصحة بانه لا يملك أي معينات لمواجهة كورونا وأنه يحتاج لمبلغ ١٢٠ مليون دولار لهذا الهدف ، فكيف تخرج وزارات الحكومة ( مولولة) و ( مثكلبة ) من ضيق ذات اليد ومن سوء الحال ، ثم بعد يوم او أقل يخرج وزير المالية بهذه الزيادات الضخمة في الرواتب ؟؟!!

ندعم بشدة زيادة الرواتب ، وندعم بشدة الوقوف مع الموظفين فهم الشريحة التي ينهض علي كتفها بناء النهضة والرفاهية ، وننتظر خطابا شافيا وشفافا من السيد وزير المالية يشرح فيه مصادر تغطية هذه الزيادات ، وآفاق المحافظة عليها مستقبلا .


sondy25@gmail.com

التعليقات مغلقة.