اختناقات البلاد تتطلب مشاركة الجميع

“الاتحادي الأصل”: نؤيد “الدول الأربع” والحزب الحاكم ينفرد بالملفات المصيرية

محمد سيد أحمد
  • 15 يوليو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

شن الناطق الرسمي المناوب باسم الحزب “الاتحادي الديمقراطي الأصل” محمد سيدأحمد سرالختم هجوماً لاذعاً على الحزب الحاكم (المؤتمر الوطني)، وانتقد تصرفاته في تعامله مع شركائه بالحكومة.

وقال سرالختم في تعميم صحفي اليوم السبت (15 يوليو2017م): “إن المؤتمر الوطني ظل ينفرد بإدارة ملفات القضايا المصيرية من دون إشراك بقية شركائه في الحكومة”؛ وأضاف “أن الحزب الحاكم أدار ملف العقوبات الأميركية، وملف تجميد الكرة السودانية من “الفيفا”، وينفرد في جولات التفاوض مع مكونات “الجبهة الثورية”، وهذا ما يؤكد أن البقية “كومبارس”، خصوصاً أن البلاد تشهد عدداً من الاختناقات التي تتطلب مشاركة الجميع”.

وأكد سرالختم دعم حزبه لمحور الدول الأربع (السعودية ومصر والإمارات والبحرين) في أزمة الخليج، وفي شأن الأزمة السودانية أكد استمرار حزبه في الحوار مع “الجبهة الثورية” والحركات المسلحة للوصول إلى تسوية سياسية شاملة، ومعالجة المشكلات التي تسبب فيها “المؤتمر الوطني” بعد حكمه البلاد منفرداً (28)عاما؛ وأشار إلى عدم رضا حزبه عن الأوضاع المعيشية التي يعاني منها المواطن السوداني في ظل انفلات السوق، وتصاعد الأسعار، وتفشي الفساد، وانتشار وباء الكوليرا بسبب تكدس النفايات، وبرك المياه الآسنة، والتدهور البيئي.

التعليقات مغلقة.