حياة الناس في بورتسودان خلال شهر رمضان

  • 16 أبريل 2021
  • لا توجد تعليقات

بورتسودان_مازن أبو طالب

زيادات في الاسعار واستقرار في الكهرباء ومعاناة يومية مع المواصلات العامة

مبادرات مجتمعية للإفطارات وإعداد أكياس الصائم تميز مجتمع بورتسودان

استقبلت مدينة بورتسودان شهر رمضان المعظم بطقس مناخي معتدل نسبيا على غير العادة حيث انه يأتي متزامن مع شهر أبريل ، غير أن الأوضاع الاقتصادية ألقت بظلالها على مواطن بورتسودان وسط اشتعال لنار الأسعار في الأسواق أكثر مما هي متقدة فضلا عن ازمات في الوقود وزيادة لتعرفة المواصلات العامة مع عدم توفرها في الموقف العام غير أن استقرار كبير شهده التيار الكهربائي في المدينة كما ان مبادرات أكياس الصيام للجمعيات الخيرية والمنتديات الاجتماعية كان من السمات المتميزة خلال شهر رمضان المبارك ، (التحرير ) وعبر المساحة التالية ترصد لكم اوضاع بورتسودان في رمضان:

زيادات في الأسعار

خلال جولة اجرتها (التحرير) على أسواق بورتسودان بعد حلول شهر رمضان المعظم لاحظت الصحيفة ان هنالك زيادات جديدة طرأت على أسعار بعض السلع حيث ان سعر جوال السكر 50كيلو بلغ 11،500 جنيه والزيت 1لتر بلغ 700جنيه حيث ان جملة 12 جركانة زيت بلغت 8200جنيه ، كما ان هنالك زيادات في سعر الفواكه غير أن هنالك استقرار في اسعار الخضروات مع زيادة في صنف البطاطس حيث صار الجوال ب12 الف جنيه ويباع الكيلو ب400 جنيه وكيلو الليمون بنفس السعر .
كما ان هنالك زيادة في سعر اللحوم الحمراء بعد ان صار كيلو اللحمة العجالي 1400جنيه و 1500جنيه لكيلو اللحمة الضاني .

سلعتي … محاولات للتخفيف

أكد محمد شريف صالح المسئول عن برنامج سلعتي بالولاية لدى حديثه على هامش المنبر الإعلامي التنويري الثاني والذي نظمه مكتب اعلام والي البحر الأحمر بقيادة الزميل مرتضى كرار ، أشار إلى أن الغرض من البرنامج تخفيف أعباء المعيشة وضبط السوق غير انه ينفذ عبر الجمعيات التعاونية وبدأ في شهر نوفمبر الماضي وخصصت 6 ألف سلعة وأكد أن هنالك سلة لكل فرد وكشف عن عدد الجمعيات التعاونية والتي بلغ عددها 106 جمعية تعاونية بالولاية وأن الحصة الثانية رفعت الى 8 ألف سلة والثالثة عادت إلى 6 ألف سلة بعدد 30 الف مستفيد وبتكلفة بلغت 200 مليون. المحليات ليس بها تعاونيات فكان الحل تكوين مراكز وتخصيص 40% كحصة توزع بواسطة لجنة بها ضابط تنفيذي ولجان الخدمات وهناك رضا تام بين المواطنين.

شح في الوقود ومعاناة في المواصلات

شهدت محطات الوقود ببورتسودان خلال الشهر الفضيل أزمة حادة في الوقود الى جانب شحه وارتفاع أسعاره خاصة الجازولين بالرغم من المعالجات التي أعلنتها الحكومة لحل المشكلة والإعلان عن وصول كميات كبيرة من الوقود في ميناء بورتسودان والتعهدات التي التزمت بها وزارة الطاقة والنفط بحل أزمة الكهرباء ونقص الوقود ، حيث تعيش بورتسودان ازمة حادة في الوقود ادت الى اصطفاف ارتال من السيارات على محطات الوقود خلال ساعات طويلة مع ازمات في المواصلات فضلا عن الزيادات في التعرفة وتخوف المواطنون ببورتسودان من عملية استمرار شح الوقود سيما بعد حلول شهر رمضان و أفاد صاحب طلمبة في بورتسودان أن الوقود فيه شح كبير خاصة الجازولين وأشار إلى تمدد الصفوف مجددًا أمام المحطات.
أعرب عدد من اصحاب المركبات العامة استطلعتهم السوداني الدولية عن استيائهم من ازمة الوقود وتضاعف تكلفة النقل إلى عشرة أضعاف فضلاً عن ارتفاع أسعار قطع الغيار
ووصف عدد منهم الوضع بالمأزوم غير أنهم اكدوا ان المواطن لم يتفهم الزيادات المهولة في أسعار جالون الجازولين والبنزين وشحه حيث انهم يصبون جام غضبهم على سائق المركبة .
من جانبه قال مدير إدارة النقل والبترول أبو القاسم ميلك ان البحر الأحمر تتحمل عبء نقل البضائع للولايات الاخري والشاحنات التي تغادر يوميا لولايات السودان المختلفة تأخذ نصيبها من الوقود من الولاية في ظل شح الموارد سابقا كان يتم تخصيص حصة للولاية تحدد عبر وزارة الطاقة والتعدين ولكن الان يتم العمل بنظام الأزمات وتحدد الحصة يوميا وليس هناك خطة واضحة أو أرقام ثابتة في اليوم وهذه الحصة تدخل فيها ألف شاحنة تغادر الولاية يوميا ونحن حتي نستطيع ان ندير طوارئ الصحة أو التعليم وفكرنا ان نستورد وقود من إيرادات الولاية حتي نغطي الحوجة وقمنا بالإجراءات وهناك مقترح لمنطقة بترول حرة.

استقرار في التيار الكهربائي

تشهد مدينة بورتسودان استقرار في التيار الكهربائي مع دخول الشهر الفضيل بعد سلسلة من القطوعات في الأيام الماضية، وعبر عدد من المواطنين عن ارتياحهم من استقرار الكهرباء .
وكان مدير الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء الشيخ محمود أبو ان السودان يعاني من مشكلة في الوقود غير أن بورتسودان تميزت بميزات تفضيلية نظرا لخصوصية المدينة مشيرا بأن البارجة التركية كانت خارج الخدمة مؤكدا بانها محطة في الشبكة القومية وأشار مدير التوزيع بان برمجة القطوعات السابقة كانت لساعتين وتزايدت لثلاث ومن ثم اخذت تستقر تدريجيا مؤكدا بأن إدارة الأحمال مركزيا من مركز التحكم وليس في بورتسودان .

إضاءات رمضانية في بورتسودان

انتظمت مدينة بورتسودان خلال شهر رمضان المعظم عدد من المبادرات المجتمعية القيمة والتي تقيمها عدد من الجمعيات الخيرية والمنظمات التطوعية والمنتديات الإجتماعية من التحضير لوجبة الإفطار للصائمين فضلا عن تجهيز أكياس الصائم لغير المقتدرين الى جانب نفرة ديوان الزكاة بتكلفة بلغت 300 مليون جنيه استفاد منها عدد40000 اسرة علي مستوي الولايه والمحليات
الى جانب اطلاق سراحه وعددهم 74 من الغارمين .
أما جمعية شارع الحوادث بورتسودان فنظمت افطارات يومية عبر مبادرة عابر سبيل 8 وفي اليوم الاول تم تجهيز 500 وجبة وتوزيعها لمستشفيات الأطفال والولادة و العشي ودقنة والحوادث والجامع الكبير كما أن والي البحر الأحمر دشن برنامج كيس الصائم لعدد من منظمات المجتمع المدني من برنامج كيس الصائم لمنتدى الواحة الوريفة بنادي الخريجين وذلك ضمن فعاليات مهرجان الوريفة الرابع والذي استهداف عدد من محليات الولاية الريفية وهي محليات جبيت المعادن والقنب والأوليب وحلايب وسنكات وعقيق بجانب عدد من الخلاوي والأسر المتعففة وأسر الفقراء والمساكين غير أن التكلفة الإجمالية تجاوزت خمسة عشر ألف جنيه بواقع عدد (١٥٠٠)كيس صائم.

الأسر في إنتظار دولارات ثمرات

ظلت الأسر في بورتسودان في إنتظار الدعم الذي اعلنت عنه الحكومة وهو عبارة بحث خمسة دولارات لكل فرد في الاسرة عبر برنامج ثمرات والذي تجرى إجراءاته في اللجان والمراكز المختلفة أيام شهر رمضان ، وعن البرنامج أكد مدير عام القطاع الاجتماعي بالبحر الأحمر عبد العزيز السعودي ان ثمرات يعد احد التدخلات الحكومية لامتصاص الصدمات الناتجة عن الأوضاع الاقتصادية ويستهدف 70% من سكان السودان وبدأ باربع ولايات من بينها البحر الأحمر ملفتا إلى أن التسجيل مستمر بالمحليات عبر لجان التغيير و الخدمات والمقاومة وان عدد المستهدفين 5،477فرد .

حراك في رمضان

تظل الإفطارات الجماعية خلال شهر رمضان المعظم من العادات والتقاليد السودانية في بورتسودان التي ظلت صامدة على الرغم من الضغوط الاقتصادية.
قامت هيئة النظافة بولاية البحر الأحمر بعمل حملات نظافة يومية بمدينة بورتسودان على الرغم من عدم توفر الوقود للاليات .
تنظم الادارة العامة للتدريب بالبحر الأحمر دورات تدريبية في رمضان المبارك في اللغة الإنجليزية واخرى في التقارير الإخبارية واخرى لتدريب المدربين وكذلك عن الإحصاء التطبيقي .
ان التطعيم بلقاح استراتينكا ضد فيروس كورونا والذي تشرف عليه وزارة الصحة سيتواصل خلال شهر رمضان وطمان الضابط الحقلي بمنظمة الصحة العالمية الجميع بأن الحقن في العضل غير مفطر .
ظلت المدارس في بورتسودان في رمضان اجازة لأسبوع اخر بأمر جائحة كورونا .

التعليقات مغلقة.