نقل – أول فوج من الجنود الاثيوبين طالبي اللجوء إلى مخيمات الشرق

  • 09 مايو 2021
  • لا توجد تعليقات

الفاشر: التحرير

غادر اليوم ”الأحد 9 مايو 2021″ مطار الفاشر الدولي بشمال دارفور متوجهين إلى ولاية شرق السودان ”كسلا“ الدفعة الأولى من الجنود الاثيوبين العاملين ضمن قوات بعثة يونميد بدارفور والذين أعلنوا رفضهم العودة إلى بلادهم عقب إنهاء مهام البعثة وتقدموا بطلبات لجوء لدي السلطات السودانية.

وطبقا لمدير مكتب مساعد معتمدية اللاجئين بشمال بدارفور ”الفاتح إبراهيم،في تصريحات صحفية
اشار الى إن الفوج الأول من الجنود الأثيوبيون طالبي اللجوء غادر ظهر اليوم مطار الفاشر الدولي عبر طائرة الأمم المتحدة متجهين نحو ولاية كسلا ومنه عبر الباصات إلى مخيم ”أم قرقورة“ للاجئين الاثيوبين على الحدود السودانية الأثيوبية وأوضح أن جملة عدد الجنود الذين تقدموا بطلبات لجوء لدي المعتمدية بلغ 120 جندي من بينهم 14 امرأة وقال إن عملية تفويجهم تتم عبر أربعة مراحل حيث غادر اليوم مطار الفاشر الدولي عدد 33 شخصا فيما يغادر يوم غدا عدد 31 شخصا وذكر أن دائرة اللجوء والشركاء الآخرين سيقون بتكملة كافة الإجراءات الخاصة بمعاينتهم عقب وصولهم مخيمات شرق البلاد مباشرة.

وكان أكثر من 100جندي أثيوبي من العاملين في بعثة يوناميد بدارفور امتنعوا الأيام الماضية عن المغادرة الي ”اديس بابا“ خوفا من تعرضهم التصفية وذلم بحسب مصادر مطلعة باعتبار أنهم ينتمون لقومية التجراي حيث تقدم هؤلاء بطلبات لجوء لدي السلطات السودانية.

وشهدت أثيوبيا مؤخرا صرعا مسلحا بين الحكومة الاتحادية وقومية التجراي شمالي البلاد أسفرت عن وقوع أعداد كبيرة من الضحايا وفرار الآلاف نحو المناطق الحدودية مع السودان حيث انشاءت لهم الجهات الرسمية مخيمات للإواة في مناطق إم قرقورة واللقدي وأم راكبوه والحمدايت وغيرها من المناطق والتي تدافع نحوهم العديد من الجهات الإنسانية لمساعدتهم.

التعليقات مغلقة.