بلجيكا وبريطانيا: مقتل مهاجم واعتقال الثاني في حادثتين متزامنتين بـاستخدام “سكين”

مشهد من بلجيكا
  • 26 أغسطس 2017
  • لا توجد تعليقات

لندن- رصد التحرير:

شهدت بلجيكا وبريطانيا مساء الجمعة 25 أغسطس حادثتين متزامنتين، شكل استخدام ” السكين” قاسماً مشتركاً بينهما، وفيما أعلن أن جنوداً بلجيكيين أطلقوا النار على رجل وقتلوه، بعدما ” هاجمهم بسكين في وسط بروكسل”، وصفت السلطات ما جرى بأنه “قضية تتعامل معها باعتبارها هجوماً إرهابياً”.

وذكرت رويترز أن القتيل بلجيكي، من أصل صومالي (30 عاما)، كما أصيب جنديان بجروح، وصفت بأنها ” طفيفة”، إذ أصيب الأول  في وجهه والثاني في يده.

وقال ممثل ادعاء إن الرجل، الذي لم يكن معروفاً بأن له أنشطة إرهابية، هتف “الله أكبر” مرتين أثناء الهجوم، بينما كان الجنود في دورية.

أما في بريطانيا فأعلنت الشرطة اعتقال رجل خارج قصر بكنجهام، ومعه سكين مساء الجمعة، وأضافت أن ضابطين أصيبا بإصابات طفيفة.

وذُكر أن الرجل اعتقل للاشتباه في تسببه في أذى بدني خطير، ومهاجمته الشرطة قرب مقر إقامة الملكة إليزابيث في لندن.

وأكدت الشرطة أن ضباطاً أوقفوا الرجل في المركز التجاري، الموجود خارج قصر بكنجهام، ومعه سكين.

وأضافت أن ضابطين أصيبا بجروح طفيفة في ذراعيهما، أثناء اعتقال الرجل.

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.