“مثالب وأخطاء” و4 مراحل للتقاضي

رئيس هيئة الدفاع: فوجئنا بالحكم في قضية عاصم وشهادات الشهود متناقضة

عاصم عمر
  • 30 أغسطس 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

وصف رئيس هيئة الدفاع في قضية الطالب عاصم عمر، الحكم الذي أصدرته المحكمة بـ “المفاجئ” و”المخالف” لتقديرات هيئة الدفاع، التي توقعت صدور حكم ببراءة المتهم، وقال محمد الحافظ إن الحكم حفل بكثير من المثالب والأخطاء، وأن هيئة الدفاع بصدد دراسة الحكم والتصدي له عبر أربع مراحل للتقاضي؛ مشيراً إلى إمكان الطعن أمام محكمة الاستئناف، ثم المحكمة العليا، وطلب المراجعة، ثم الطعن في المحكمة الدستورية.

وكشف المحامي محمد الحافظ في تصريحات أن هيئة الدفاع عن الطالب عاصم، لديها أسباب كافية للطعن في الحكم، لافتاً إلى تناقض إفادات الشهود بين “يومية التحري” والمحاكمة، ما يُعد سبباً كافياً لبراءة المتهم، وقال إن القاضي أشار في الحكم إلى تناقض أقوال شاهد الإتهام الأول.

وأوضح أن مسألة القصد الجنائي التي وردت في الحكم غير متوفرة، وأن هيئة الدفاع ترى أن الشخص المقصود في البلاغ ليس عاصم. وأكد أن الاتهام لم يوفر أدلة أو تقارير فنية، وقال إن هيئة الدفاع تمكنت من الحديث مع أولياء الدم، واتفقت معهم على الجلوس لبحث إمكان العفو والتنازل.

من جانبها قالت أمين أمانة حقوق الانسان بحزب “المؤتمر السوداني” أماني مالك في تصريح إلى (التحرير) إن جلسة 24 سبتمبر المقبل، الخاصة بالحكم، ستحدد الخطوات التي ستقوم بها هيئة الدفاع، وقالت “نحن كهيئة دفاع، في حال صدور أي قرار بالحكم، سنمضي في اجراءاتنا التي ستخضع لأربع مراحل، يتم من خلالها استئناف الحكم”.

التعليقات مغلقة.