الحركة دعت لإدانة خرق إعلان وقف العدائيات

“الجيش الشعبي”: تصدينا لهجوم في منطقة طاقا بجبال الأنقسنا

مالك عقار
  • 15 سبتمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

عواصم – التحرير:

قال مبارك أردول الناطق باسم “الحركة الشعبية لتحرير السودان” (قيادة مالك عقار) إن”قوات الجيش الشعبي لتحرير السودان” تمكنت نهار أمس 14 سبتمبر، حوالي الثانية بعد الظهر، من إلحاق هزيمة” بما سماها “قوات المؤتمر الوطني المعتدية بمنطقة طاقا بجبال الأنقسنا، كما توقعنا في بياننا  السابق” الذي صدر أمس.

وأضاف، في بيان تلقت ” التحرير” نسخة منه، أن” قواتنا الباسلة بقيادة القائد فريد الفحل، تمكنت من صد وتشتيت القوات المعتدية وإرجاعها الي مناطقها، وتكبيدها خسائر بشرية ومادية، واستولت قواتنا على كمية من الذخائر والمعدات يجري حصرها”. وأوضح أن القوة المشاركة في الهجوم تقدر بسريتين تقريباً.
ولفت إلى أن “هذه المنطقة (منطقة المواجهة العسكرية) تعتبر منطقة استراتيجية، وهي امتداد استراتيجي لجبل (كيلقو) الذي حاولت القوات الحكومية الاستيلاء عليه أكثر من18  مرة في السنوات الثلاث الماضية، بالقرب من منطقة في مدينة الدمازين”.
واعتبرت “الحركة الشعبية أن “ما حدث خرق لإعلان وقف العدائيات، يستوجب الإدانة وطنياً ودولياً” ، وقال أدول “إن وزير خارجية النظام (وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور) يوزع الأكاذيب شمالاً ويميناً في نيويورك في الأمم المتحدة وواشنطن”.

التعليقات مغلقة.