معلومات الاستخبارات السودانية تصب في القنوات الأميركية

حسن مكي: الدم السوداني في اليمن أسهم في رفع العقوبات الأميركية

حسن مكي
  • 19 أكتوبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

قال القيادي “الإسلامي” الدكتور حسن مكي إن الدولة أصبحت هشة، بسبب اختيار أهل الولاء بدلاً عن أصحاب الكفاءة، وأشار إلى أن هذا أدى إلى موت مؤسسات راسخة، مثل السكة الحديد ومشروع الجزيرة والخطوط الجوية والخطوط البحرية.

وأكد في حوار نشرته صحيفة (التيار) أن الاستخبارات السودانية أصبحت تصب معلوماتها في القنوات الأميركية، وأشار إلى أن حرب اليمن مثلت المتغير الأكبر في المنطقة، وأن الجندي السوداني قاتل في حرب لا ناقة له فيها ولا جمل، لأنها لا تمس الأمن القومي السوداني، ورأى أن الدم  السوداني، الذي أندفق في اليمن بآلاف الجرحى ومئات القتلى، أسهم في رفع العقوبات الأميركية عن السودان أو التعجيل برفعها.

التعليقات مغلقة.