استبعد توفير البنك المركزي أموالاً كافية لاستيراد القمح

الحزب الشيوعي يحمل الحكومة مسؤولية تصاعد أزمة الخبز

  • 29 أكتوبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

حمَّلَ الحزب الشيوعي الحكومة مسؤولية تصاعد أزمة الخبز الحالية التي تشهدها معظم مدن البلاد، وقال الناطق الرسمي باسم الحزب علي سعيد في تصريحات صحافية أن مبلغ الـ 200 مليون دولار الذي قال البنك المركزي إنه خصصه لشراء القمح والأدوية والمحروقات تغطي فقط (50%) من احتياجات البلاد.

واستبعد الناطق الرسمي للحزب أن يعمل البنك المركزي على توفير أموال كافية لاستيراد القمح لفك ضائقة الخبز، التي يعانيها المواطن، في الوقت الذي تصف الحكومة البلاد بأنها سلة غذاء العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*