لتأثيرات البيئية الضارة

أهالي صواردة بالشمالية: نطالب بإطلاق سراح المحبوسين ونرفض عودة مصنع “السيانيد”

صورة أرشيفية
  • 07 أبريل 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

طالب أهالي منطقة صواردة بالولاية الشمالية بإطلاق سراح (6) من المحبوسين، من بينهم سكرتير اللجنة السداسية، ومسؤول الإعلام بلجنة حراسة عبري، الذين احتجزتهم السلطات الأمنية على خلفية مقاومتهم لعمل مصنع لمعالجة الذهب باستعمال مادة السيانيد.

وأكدت اللجنة السداسية – في بيان صادر عنها حصلت (التحرير) على نسخة منه- رفض أهالي قرى منطقة صواردة مد المصنع بالمياه؛ لأنهم لا يرغبون أن يعمل المصنع بالمنطقة بسبب تأثيراته البيئية.

وأشارت اللجنة إلى محاولة قام بها مدير المصنع عماد عبد الله لمد المصنع بالمياه كانت سبباً في تجدد الاشتباكات بين إدارة المصنع والأهالي، الذين منعوا توصيل المياه اللازمة لعمل المصنع.

وقالت اللجنة: “إن السكرتير الاعلامي باللجنة السداسية أصيب بكسر في (الترقوة) في أثناء اشتباكه مع مدير المصنع، وإن الشرطة احتجزته مع آخرين على خلفية هذه الأحداث”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.