سعوديات: نستطيع تولي مناصب قيادية

دراسة استطلاعية: تحولات في سوق العمل السعودي بعد السماح للمرأة بقيادة السيارة

  • 23 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

الرياض- التحرير:

أشارت دراسة استطلاعية أجرتها شركة “جلف تالنت” المتخصصة في التوظيف الإلكتروني إلى أن سوق العمل في المملكة العربية السعودية سيشهد بدايةً لتحولات تاريخية بعد تطبيق قرار السماح للمرأة بقيادة للسيارة.

وبحسب نتائج الدراسة، تنوي الغالبية العظمى من النساء السعوديات (82٪) قيادة السيارة هذا العام، ومن المتوقع أن يساهم ذلك في زيادة عدد النساء اللواتي يحصلن على مناصب وظيفية عليا كانت حكراً على الرجال، إضافة إلى دعم كثير منهن لتحقيق التقدم من خلال الحصول على وظائف أعلى أجراً تقع في مناطق تبعد عن أماكن إقامتهن، فيما سيتسنى للنساء العاطلات عن العمل العثور على فرص عمل جديدة.

يمثل التقدم المهني عاملاً رئيساً في مجال تمكين المرأة، وهو أحد أهداف رؤية السعودية 2030. وقد بينت الدراسة الاستطلاعية التي أجرتها “جلف تالنت” أن قيادة المرأة للسيارة ستعزز بشكل كبير من فرص تطورها في مجال عملها عبر منحها امكانية التنقل بأريحية أكثر وخصوصاً أصحاب المناصب الإدارية وإزالة  كافة العوائق اللوجيستية التي حدت من تقدمها في الماضي.

وقالت هلا، مديرة الموارد البشرية الإقليمية في إحدى شركات الإنشاءات بمدينة الدمام، لــ”جلف تالنت”: “ترتكز مهام المناصب العليا في معظم الأحيان على التواصل والاجتماع مع الموظفين الموجودين في مختلف مواقع العمل سواء كانت في داخل الدولة أو خارجها، حيث كان ذلك أمراً أكثر صعوبة في الماضي. وسيتسنى للنساء السعوديات، بعد هذا القرار، الترشح لمناصب قيادية تتطلب السفر إلى كافة المكاتب التابعة للشركة”.

ويتوافق كلام مديرة الموارد البشرية مع تجربة أغلبية النساء السعوديات اللاتي شاركن في الدراسة، حيث قالت مي، وهي مهندسة مشروع في مدينة جدة: “بعد السماح لي بقيادة السيارة، سيكون في استطاعتي تولي منصب مدير المشروع، لأن هذا المنصب يحتاج إلى التنقل باستمرار بين المكتب ومواقع المشروعات للإشراف على سير العمل”.

يذكر أنه خلال ساعات (يوم الأحد 24 يونيو 2018م) يبدأ سريان السماح للمرأة في السعودية بقيادة السيارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.