قرار بعد ارتداء أي لاعب رقمه (14)

الرئيس الليبيري ويا يعود إلى الملاعب في سن 51 عاماً

  • 14 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

أصبح رئيس ليبيريا، جورج ويا، البالغ من العمر 51 عاما، أكبر شخص سناً يشارك في مباراة دولية، وذلك بعد خوضه مباراة بين منتخب بلاده ومنتخب نيجيريا، بحسب منظمة “ار اس اس اس اف” لإحصاءات كرة القدم.

ونظمت ليبيريا المباراة الودية في منروفيا، بمناسبة قرار بعدم ارتداء أي لاعب في المنتخب الليبيري في المستقبل القميص رقم 14 الذي كان يرتديه ويا في أيام مجده.

وقال نيل موريسون، من مؤسسة إحصاءات كرة القدم، إن ويا “أصبح أكبر لاعب سنا يشارك في مباراة لمنتخب عضو في (الاتحاد الدولي لكرة القدم) الفيفا”.

وحطم بذلك -حسب بي بي سي- الرقم القياسي السابق الذي كان مسجلا باسم قائد منتخب اليونان، يورغوس كوداس، الذي كان عمره 48 عاما عندما لعب آخر مباراة له في عام 1995.

وأوضح موريسون أن الإحصاءات المتوفرة تتضمن تاريخ ميلاد ويا الصحيح، ولكن ليس هناك إحصاء دقيق لتواريخ ميلاد جميع اللاعبين عبر التاريخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.