مطالباً بالمؤتمر الدستوري.. “الشيوعي”: مفاوضات جوبا لن تقود إلى السلام

  • 11 ديسمبر 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم _ التحرير :

أعلن  الحزب الشيوعي أنه لن يكون طرفاً في مفاوضات السلام بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح التي تجري بعاصمة دولة جنوب السودان بترتيباتها الحالية، وقال: “إنها محاولة لفرض المسار القديم من حلول جزئية لتحقيق السلام، الذي يتبعه المكون العسكري”، وأكد أنها  لن تقود إلى حل يلبي تطلعات غالبية جماهير الشعب خاصة أصحاب المصلحة.

 وقال الشيوعي في بيان صادر عنه اليوم (الأربعاء 11 ديسمبر 2019 م ): “إن تعدد منابر التفاوض من شأنه أن يفرغ عملية السلام من التوصل إلى  الحل الشامل، وإلى محاصصة للمشاركة في الحكم”.


 وأوضح “الشيوعي” أن موقفه هذا  يستند إلى النضال المتواصل من أجل المسألة القومية في السودان منذ مؤتمر المائدة المستديرة وبيان 9 يونيو واتفاقية الميرغني قرنق واتفاقية نيفاشا، وأشار إلى أن السلام في البلاد لن يأتي إلا بمناقشة جذور الأزمة الوطنية في المؤتمر الدستوري الذي سيعقد في نهاية الفترة الإنتقالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*