مجلس السيادة يحمل بعثة حفظ السلام المؤقتة بابيي مسؤولية تردي الأوضاع الأمنية بالمنطقة

  • 23 يناير 2020
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم _ التحرير:

حمّل مجلس السيادة الانتقالي بعثة حفظ السلام المؤقتة بابيي التابعة للأمم المتحدة المسؤولية الكاملة عن تردي الأوضاع الأمنية بالمنطقة.

وأعلن عضو مجلس السيادة الناطق الرسمي بإسم المجلس  محمدالفكي سليمان في تصريح صحفي ،عقب اجتماع المجلس بالقصر الجمهوري اليوم ( الخميس 23 يناير 2020 م ) عن قبول المجلس استقالة رئيس اللجنة الإشرافية لابيي أحمد صالح صلوحة،  وحث كافة الأطراف المعنية بالمنطقة على  التشاور  لتعيين قيادة جديدة لمباشرة أعمالها ورعاية مصالح المواطنين هناك.

وأكد الفكي أن مجلس السيادة أرجأ اتخاذ قرار تمديد حالة الطوارئ بالبلاد لمزيد من التشاور وتم تفويض رئيس المجلس للحديث مع رئيس الوزراء وتلقي المزيد من التقارير حتي موعد الاجتماع القادم لاتخاذ قرار واضح في هذا الشأن.

وقال محمد الفكي سليمان إن المجلس أكد على  استقلالية بنك السودان وأهمية دوره الرقابي ووجه الجهات المناط بها تعديل القوانين وإصلاحها بالعمل على  تعزيز دور البنك كمؤسسة مستقلة ذات طابع خاص ،مثل القضاء والنيابة والمراجع ،مشيرا إلى  أن البنك لايتبع لمجلس السيادة ويتم تعيين قيادته عبر مجلس الوزراء. 

وشدد الفكي علي التجانس التام بين مجلس السيادة ومجلس الوزراء وان التشاور بينهما يتم علي مدار الساعة  ولا مجال للحديث عن مكون عسكري ومدني داخل مجلس السيادة فهو مجلس واحد متماسك ومنسجم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*