فوز عبدالرحمن سر الختم بالرئاسة

شداد يؤكد قانونية عمومية اتحاد الكرة ومعتصم يجزم ببطلانها

الفريق عبدالرحمن سر الختم
  • 01 مايو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:
أكد الدكتور كمال حامد شداد الرئيس الأسبق لاتحاد الكرة السوداني والخبير الرياضي المعروف قانونية إجراءات الجمعية العمومية لاتحاد القدم التي جرت مساء الأحد بعد أحداث مثيرة.
وقد انتخبت العمومية التي قال شداد بصحتها مجلس إدارة جديد بقيادة الفريق عبد الرحمن سرالختم، ووجهة نظر شداد “أن أساس الانتخابات في العمل الرياضي عموماً واتحادات كرة القدم هو الديمقراطية”، مؤكداً أن “ما حدث في الجمعية العمومية يمثل ديمقراطية شعبية حقيقية لعائلة كرة القدم في السودان”، ومشيراً إلى أن “أهم ما في الجمعية عرضها على الهواء مباشرة؛ ليشاهد الجميع كيفية إدارة الجمعية وطريقة التصويت”، واصفاً ما حدث بالنموذج للعمل الأهلي والشعبي الذي تقوم عليه جمعيات اتحادات كرة القدم.
‎ وطعن الدكتور معتصم جعفر سر الختم رئيس الاتحاد السوداني في صحة الإجراءات وقانونيتها، وقال: “إن الاتحاد لا يعترف إطلاقاً بالإجراءات التي تمت من قبل بعض أعضاء اللجنة الانتخابية؛ لمخالفتها النظام الأساسي لاتحاد كرة القدم السوداني، وقرارات الاتحاد الدولي للعبة، وأكد أن أي قرارات ناتجة عن هذه الإجراءات هي قرارات باطلة وغير معترف بها”.
وكان مقر اتحاد كرة القدم السوداني قد شهدت منذ صباح أمس الأحد (30 إبريل 2017م) أجواء مثيرة بسبب رفض أعضاء الاتحاد بقيادة معتصم جعفر قيام الانتخابات حسب ما كان مقرراً؛ متمسكين بأن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قرر تأجيلها حتى 30 أكتوبر المقبل، وبلغت الإثارة قمتها بالانفعال الشديد لمساعد رئيس الاتحاد محمد سيد أحمد، مما استدعى تدخل الشرطة، واقتياده إلى القسم.
وتفادياً للاحتكاك نقلت اللجنة التي أشرفت على الانتخابات إجراءات الجمعية العمومية إلى قاعة عبد الحميد عابدين بمقر اتحاد كرة القدم المحلي بالخرطوم، حيث اُجريت الانتخابات، وأسفر التصويت –حسب اللجنة المشرفة على الانتخابات برئاسة عبدالعزيز سيد أحمد – عن حصول الفريق عبد الرحمن سرالختم على أعلى الأصوات، ليفوز برئاسة الاتحاد العام، بعد حصوله على 48 صوتا من 49، فيما حصل نائبه عبد القادر همت على 47 صوتا، وحققت مجموعة عبد الرحمن سر الختم فوزاً كاسحاً بمقعد النواب الثلاثة، وفاز بها نصر الدين حميدتي (48) صوتاً، وأمين الجابري (48) صوتاً، وعز الدين الحاج (48) صوتاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*