محكمة في إثيوبيا تقضي بسجن سياسي معارض بسبب تصريحاته على فيسبوك

  • 25 مايو 2017
  • لا توجد تعليقات

رصد- أديس أبابا- التحرير:

قال محام في أديس أبابا : “إن محكمة إثيوبية قضت اليوم الخميس (25 مايو 2017م) بسجن سياسي معارض ست سنوات ونصف السنة، بسبب سلسلة تصريحات مناهضة للحكومة في صفحته على فيسبوك قالت إنها حرضت على ارتكاب أعمال إرهابية.”
واعتقلت السلطات الإثيوبية يوناتان تيسفاي المتحدث باسم حزب سيماياوي المعارض في عام 2015م، ووجهت له اتهامات في مايو من العام الماضي بسبب تدويناته على فيسبوك حول الاحتجاجات المناهضة للحكومة.
وقتل مئات الأشخاص في مظاهرات مناهضة للحكومة الإثيوبية في عامي 2015 و2016م .
وذكر تقرير برلماني في إبريل الماضي أن أكثر من 26 ألفاً اعتقلوا منذ ذلك الحين، بينهم كثير من نشطاء المعارضة. ورفعت السلطات حالة الطوارئ جزئياً إلا أن كثيراً من القيود ما زالت مفروضة.
ووجهت السلطات اتهامات ليوناتان بموجب قانون سن في 2009م يفرض أحكاماً بالسجن بين 10 و20 عاماً على أي شخص يدان بنشر معلومات من شأنها تحريض القراء على ارتكاب أعمال إرهابية.
وقال شيبيرو بيليتي محامي المتهم لرويترز: “إن الحكم الذي أصدرته اليوم الخميس المحكمة العليا في أديس أبابا أخذ في الحسبان 17 شهرا قضاها موكله بالفعل خلف القضبان”، وأضاف قائلاً: “إلا إذا طعن (الادعاء) على الحكم”.

التعليقات مغلقة.