مالكم ياخ …!!

  • 29 نوفمبر 2020
  • تعليق واحد

الطيب عبدالماجد

مالكم ياخ …!!

عندما يتضمن خطاب من وزارة الصحة طلباً من منظمة ( صدقات ) بتغطية حوافز العاملين في أحد مراكز العزل …) ..!!!
فأعلم أن الأمر جلل …!!

قرأته خمس مرات للتأكد بالفعل أن الوزارة كتبت ذلك
وجلست خمس دقائق أخرى لا أدري كيف أعلق على ما قرأت ….!!

إنتو جادين …!!😳

على الدولة الآن أن تترك كل شيئ وتوجه كل مواردها نحو الصحة فمؤشرات الوضع الصحي تدل على أننا في مستوى حرج للغاية ….وبلغنا درجة الخطر

المهم الآن لابد من العمل الفوري وتوفير الأدوية المنقذة للحياة وتهيئة مراكز العزل من جديد والأهم هو تلبية نداء الكوادر الطبية وتجهيزهم
كما يتم تجهيز الجيوش للمعارك والحروب عدة وعتاد ….!!

وعلينا ان لانعول على إنسانيتهم فقط للوقوف ضد الموت فهم أيضاً بشر ولهم أسر والتزامات وقصص ويكفي انهم فوق كل ذلك يقفون في الصف الأول وخط النار بكل فئاتهم وتفاصيلهم …!!

أسوأ ما يمكن ان يقابل الطبيب في حياته هو أن يقف لاحول له ولا قوة أمام مريض وهو أدرى بما يمكن أن يقدمه له من برتوكولات علاجية تنقذه من الموت
من مخفضات الحرارة والحمي وادوية الجلطات والأكسجين …!!

فأي احباط ويأس يصيبه في تلك اللحظة الفارقة بين الحياة والموت …وأي بؤس وشقاء يسيطران عليه وهو يرى روحًا تخرج من جسدها وكانت تحتاج فقط لجرعة اوكسجين ….وحبة ( براساتمول )
وأسالوا أهل الذكر ان كنتم لاتعملون ….!!

وأنا أجزم أن كل العاملين في القطاع الصحي ياهم مننا وفينا ويحملوا أخلاق هذا الشعب وموروثاته …فلماذا نتركهم في العراء كماً وكيف …..!!! لماذا..؟؟؟

دعك من العلاج …الان وزارت الصحة في العالم تقسم وزارة الصحة نفسها الي وزارات متخصصة أخرى وهاهي بريطانيا وقد عينت وزير كامل اسمه وزير اللقاح ومنفصل عن وزارة الصحة ….وغيرها في كثير من الدول مايدل على ان الموضوع ليس مزحة …!!

الحديث الان ليس عن الاقتصاد وأسعار البنزين ورفع الدعم هناك أرواح تزهق وهذه لا نستطيع تعويضها.
أوا هناك أعز …!!؟؟؟؟؟

دعك من هذا كله …..لماذا لم ترفعوا حتى الان درجات الإحاطة الإعلامية والوعي الصحي …..
ياخ بس الزموا الناس بلبس الكمامات ووفروها لهم تكونوا قد خفضتم نسب الإصابة الي 70%

ليه بتعملو كدا ….!!؟؟

المستشفيات الخاصة لاتوجد بها شواغر و إن وجدت فمتوسط السرير الليوم الواحد سبعمائة الف جنيه لمن استطاع اليه سبيلًا …!! معقولة لكن …!!!!!

أين هي الدولة ..!؟؟ يجب ان تخرج على الناس الآن
وتتحدث اليهم على أقل تقدير ….وتخبرهم أننا هنا
والطمأنينة جزء من العلاج …!!

أين هي الحواضن السياسية نفسها عليها ان تترك كل شيئ وتتحرك نحو المستشفيات والإمدادات والناس الذين يحتاجون حضنها أكثر من السياسة …

العالم كله ليس لديه موضوع سوى الوضع الصحي
من قال لكم ان السودان استثناء ….!!

ولو فعلا ماعندكم قروش ….بأمانة كدا ومخاطبة لي مخاطبة …!! خاطبو منظمة الصحة العالمية خليكم من منظمة ( صدقات ) …
قولو ليها والله نحن الحقيقة فشلنا في الإيفاء بالالتزامات المالية تجاه الكوادر الطبية نفسها وتوفير الأدوية المنقذة للحياة وبالتالي لانضمن توفير الحد الأدنى من العناية بالمرضي وقد يخرج الأمر عن السيطرة ….!!
الناس ديل ممكن يدعموكم حتي لو ما حبًا في عيوننا
بس عشان الوباء ما ينتشر أكتر …!!

استنفروا من استطاع من الشعب في الداخل والخارج للمشاركة وأهل الحاره ديل أهلي وتعرفونهم ….!!
فقط قدموا لهم الدعم اللوجستي في تسهيل ارضية الوصول والحركة ….وحتلقوهم واقفين قنا

اعملوا أي حاجه ….أي حاجه ….!! الناس بتموت

…!! مالكم ياخ …

رد واحد على “مالكم ياخ …!!”

  1. يقول الطيب حسن الطيب:

    كلام في الصميم لاحول ولاقوة الابالله العلي العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل ربنا يلطف بعبادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*