ليلة ثقافية سودانية مصرية بالقاهرة

  • 21 ديسمبر 2020
  • لا توجد تعليقات

القاهرة - التحرير :فاطمة البدوي الرخيص

شاركت جمعية دنقلا للثقافة والتراث النوبي مكتب القاهرة في الليلة الثقافية السودانية المصرية بمسرح قبة الغوري بالقاهرة فى احتفالية نظمتها مؤسسة حوار لفنون ثقافات الشعوب تحت رعاية وزارة الثقافة المصرية وجاءت مشاركتها فى البرنامج فى اطار التواصل الثقافى بين الشعبين والبلدين
وتحدث الأستاذ عبد المنعم الكتيابي عن الثقافة والتراث بالسودان مبينا بأن القبائل السودانية لها عادات وتقاليد مختلفة من قبيلة لاخري ويعد الزواج في السودان مزيجا من عدة مناسبات وطقوس جرى العرف على إقامتها في مناسبة الزواج السعيدة للأسر السودانية، والعادات التي تم تداولها وتناقلها غالبا ما تختلف باختلاف المناطق والقبائل، لا سيما وأن السودان متعدد الأعراق والأجناس، فضلا عن الأصول التي تنبع منها هذه العادات، فمنها ما هو فرعوني حيث يسود في مناطق الشمال،

وتتفق في عادات مراسم الزواج حيث يشمل طقوس الزواج عدة جوانب تتمثل في الحنة وقطع الرهد والجرتك بجانب المراسم الآخري من حفل العرس وغيرها من الطقوس النوبية التى قال انها كانت تمتد الى 40 يوما “وأضاف الكتيابي بأن القبائل السودانية تتميز بعادات عديدة منها اسبوع العروس والذي يقوم خلاله العروسين بالذهاب للبحر مع أهل العروسين في ليلة الاسبوع وكذلك عندما يتم الختان.

واضاف ان حفلات الزواج في النوبة القديمة، كانت تقام خلال فصل الصيف والسبب في اختيار فصل الصيف لأن معظم الشباب الذين يعملون في المدن لا يحصلون على إجازاتهم الاعتيادية إلا في الصيف.

وكانت احتفالات الزواج تستمر من خمسة عشر يوماَ إلى اربعين يوما وتختلف بعض العادات وطقوس الزواج في النوبة من منطقة إلى أخرى، وتمر عملية الزواج بثلاث مراحل قبل الزواج ويوم الزواج وبعده

واشار الي التراث النوبي في شمال السودان الذي يتجسد في الشخصية النوبية السودانية في طريقة الرقص الشعبي والتقاليد لدي تلك القبائل من غناء ورقص كل قبيلة علي حسب عاداتها التي تتجسد في الشخصية السودانية

من جانبهاقالت الدكتورة ست البنات حسن رئيس جمعية دنقلا مكتب القاهرة أن مشاركة الجمعية اتت في برنامج حوار الأمكنة الذي ينظمه مركز ابداع قبة القورية بالتعاون مع مؤسسة حوار للفنون الثقافات برعاية وزارة الثقافة المصرية الذي يتناول تراث المدن القديمة

وأضافت بأن مشاركة جمعية دنقلا لابراز تراث مدينة دنقلا الذي يمثل جزء من التراث السوداني وانت المشاركة برفقة تراث جمعية دنقلا بتقديم غناء شعبي متنوع والفن التراثي السوداني

مؤكدة اهتمام جمعية دنقلا مشاركة الجانب المصري في كافة المحافل بعكس التراث والثقافة السودانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*