وزارة الثقافة والإعلام تنفي تصريحات منسوبة للوزير بشأن الصراع الحدودي مع إثيوبيا

  • 25 ديسمبر 2020
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم : التحرير

نفت وزارة الثقافة والإعلام، الجمعة(25 ديسمبر2020)، تصريحات نسبت لوزير الإعلام فيصل محمد صالح، حول قضية الحدود السودانية مع دولة إثيوبيا والمعارك التي تدور هناك. 

وقالت الوزارة في تنوبه “نشرت بعض الوكالات والقنوات التلفزيونية صباح اليوم  تصريحات للسيد وزير الإعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة عن قضية الحدود السودانية مع دولة إثيوبيا والمعارك التي دارت هناك”.

وأوضحت الوزارة “أن وزير الثقافة والإعلام لم يتحدث لأي وكالة أو قناة خلال اليومين الماضيين،  وأن هذه التصريحات كانت جزءا من مقابلة أجرتها قناة الشرق التي تبث من دبي مساء الثلاثاء الماضي، وهي نفس المقابلة التي تم ابتسار بعض ما جاء فيها قبل يومين“.

ونشر موقع الجزيرة نت، الجمعة، خبرا لوزير الإعلام فيصل محمد صالح نقلا عن وكالة السودان للأنباء، حيث اتهمت الحكومة السودانية الجيش الإثيوبي بالوقوف وراء الهجمات التي حدثت على الأراضي السودانية مؤخرا، لافتة إلى أن الاستخبارات لديها أدلة على أن طبيعة تلك الهجمات لا يمكن أن تقوم بها مليشيات غير نظامية.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) عن وزير الإعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل محمد صالح قوله إن تقارير استخبارات الجيش ترجح أن الجيش الإثيوبي يقف وراء الهجمات التي حدثت أخيرا على الأراضي السودانية.

وأضاف الوزير، بحسب الخبر الذي نفته وزارة الإعلام، أن نوع وحجم الأسلحة المستخدمة، والقدرة على العمل، لا تناسب مليشيا. ورجح أن تكون القوات المهاجمة نظامية تتبع لإقليم أمهرة، وبالتالي الدولة الإثيوبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*