السودان يعزز وحدات عسكرية علي حدود إثيوبيا لهجوم وشيك

  • 29 ديسمبر 2020
  • لا توجد تعليقات

رصد : التحرير



ذكرت “العربية عاجل” عبر “تويتر”، نقلا عن مصادر، اليوم الثلاثاء(29 ديسمبر 2020)، أن القوات السودانية عززت وحداتها البرية والجوية على حدود إثيوبيا استعدادا لهجوم إثيوبي وشيك.
وأضافت “العربية”: حشود عسكرية إثيوبية على الحدود. في ظل تجدد النزاعات الحدودية بين البلدين.

وقالت صحيفة “سونا” السودانية، إن القوات الإريترية دخلت إثيوبيا لمساعدة القوات الإثيوبية في منطقة الفاشقة، مع استمرار السودان الإعلان عن السيطرة على مناطق جديدة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي، إن القوات السودانية قامت بأنشطة غير قانونية داخل إثيوبيا ودمرت ممتلكات المزارعين، ولا داعي لتفسير صبرنا على أنه خوف، نحن مستعدون لحماية سيادتنا، على الرغم من أننا نفضل الحلول الدبلوماسية.

في وقت سابق،  أكد رئيس هيئة أركان الجيش السوداني، الفريق خالد عابدين، أن المناطق الحدودية مع إثيوبيا لم تتعرض لهجمات مؤخرا بعد استعادة القوات المسلحة السيطرة على تلك المناطق.

وأضاف أن “الجيش الإثيوبي يحشد داخل أراضيه وذلك حقه.. ونحن أيضا نحشد داخل أراضينا وهذا حقنا”، مؤكدًا “أنا متواجد هنا (القضارف) والقيادة كلها موجودة ولا هجمات من الجانبين”.

وحول استعداد الجيش السوداني للحفاظ على الأراضي التي استردها مؤخرا من الجماعات المسلحة الإثيوبية، أكد “الآن القوات المسلحة السودانية محترفة وذات تاريخ وإمكانيات معروفة للداخل والخارج، وقادرة على حماية حدودنا”.

وأضاف أن “القوات المسلحة تحارب من العام 1955 يمكنها ردع كل من يحاول العبث.. نحن قوات مسلحة نظامية قادرة على مواجهة كل من يعتدي على أرضنا”.

وأكد أنه “من حق السودانيين على المناطق الحدودية مع إثيوبيا من حقها زراعة أرضهم واستخدام مصادرهم.. والقوات المسلحة تحرصهم للاستفادة من أرضهم”.

وبدأ الجيش السوداني خلال الأسابيع الأخيرة التمدد في الأراضي التي كانت تحت سيطرة المليشيات الإثيوبية المدعومة من أديس أبابا، طوال فترة الـ 26 عامًا الماضية.

الوسوم رصد-التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*