تم عرضها على المكتب القيادي

“الوطني”: القرارات حول “الجزيرة” واجبة التنفيذ واستراتيجية لتحصين العضوية

أزهري التجاني
  • 10 نوفمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أكد رئيس قطاع الاتصال التنظيمي بحزب المؤتمر الوطني(الحاكم)، أزهري التجاني، أن المراسيم الجمهورية التي أصدرها الرئيس عمر البشير، بشأن الأوضاع بولاية الجزيرة، هي قرارات واجبة التنفيذ، وأشار إلى أن تلك القرارات التي تم عرضها على المكتب القيادي للحزب تصبح بالنسبة لقطاع التنظيم قرارات صادرة من القيادة العليا ويجب تنفيذها.

وأشار إلى أن قطاع الاتصال التنظيمي سيمارس مهامه مباشرة، في وضع التكيف التنظيمي، بإنفاذ القرارات في المدى الزمني المطلوب، وقال إنهم سيعملون على وضع استراتيجية واضحة لوحدة عضوية الحزب وتحصينها وتماسكها وتفعيل مؤسساته بالولاية، وتمكينها من أداء دورها وفق التنظيم واللوائح وقواعد العمل التي أقرها الحزب.

تجدر الاشارة إلى أن المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني قرر في اجتماع له ترأسه رئيس الحزب عمر البشير (الأربعاء 8 نوفمبر) تشكيل لجنة دائمة للاضطلاع بالمعالجات القانونية والسياسية للتطورات التي شهدتها ولاية الجزيرة، والتي بدت مظاهرها في الخلاف بين والي الولاية والمجلس التشريعي.

التعليقات مغلقة.