الأجهزة الأمنية و الشرطية طوقت “ميدان الشعبية”

تظاهرات حاشدة بمدينة بحري والأجهزة الأمنية تعتقل قادة سياسيين ونشطاء

مشهد من تظاهرة بحري
  • 31 يناير 2018
  • تعليقان

الخرطوم بحري – التحرير:

انطلقت بمدينة الخرطوم بحري اليوم الاربعاء 31 يناير تظاهرة سلمية، دعت لها القوى المعارضة، رفضاً للغلاء ، وبدأ التجمع عند تقاطع المؤسسة ببحري  بعد أن طوقت الأجهزة الأمنية وقوات الشرطة “ميدان الشعبية” الذي حددته قوى المعارضة لانطلاق التظاهرة.

وعلى إثر هدير الجموع التي هتفت ضد النظام أطلقت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع ولاحق جهاز الأمن المتظاهرين.

وبعدما تم قمع المسيرة بالمؤسسة ببحري، تجددت التظاهرات مرة أخرى بميدان الرابطة بشمبات، على الرغم من انتشار قوات الأمن بالميدان، حيث امتد الحراك إلى داخل حي شمبات.

وتصدت قوات الشرطة للمتظاهرين بالغاز المسيل للدموع، وأعتقلت الأجهزة الأمنية القيادية بالحزب الشيوعي السوداني أمال جبر الله، والناشطين عزيزة الغول وصلاح نابري، كما طالت الاعتقالات عدداً من المشاركين في التظاهرة، بتقاطع المؤسسة وميدان الرابطة بشمبات.

ورصدت “التحرير” الوجود الأمني الكثيف بشارع المعونة، والذي بدأ من المحطة الوسطى، مروراً بالعديد من التقاطعات، خاصة عند تقاطع المؤسسة.

ردان على “تظاهرات حاشدة بمدينة بحري والأجهزة الأمنية تعتقل قادة سياسيين ونشطاء”

  1. يقول اخلاص احمد من مدينة كارديف . بريطانيا:

    ثورة ثورة حتي النصر

  2. يقول محمد مصطفى:

    النصر لشعب السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.